الرئيس الغابوني يعود إلى بلاده بعد رحلة علاجية في المغرب

الرئيس الغابوني يعود إلى بلاده بعد رحلة علاجية في المغرب

المصدر: الرباط- إرم نيوز

غادر رئيس جمهورية الغابون، علي بونغو أونديمبا، المغرب، اليوم السبت، مختتمًا زيارة للمملكة، كانت لأسباب صحية.

وكان في وداع الرئيس الغابوني، لدى مغادرته مطار الرباط- سلا، رئيس الحكومة سعدالدين العثماني.

ووصل الرئيس الغابوني إلى المغرب في الـ 17 من كانون الثاني/يناير، بعد يوم واحد فقط على وصوله إلى العاصمة ليبرفيل، إثر قضائه عدة أشهر في الخارج للتعافي من جلطة أصابته.

وخلال زيارته الوجيزة إلى الغابون، حضر بونغو تأدية اليمين الدستورية للحكومة الجديدة المكونة من 38 وزيرًا.

وتعرّض رئيس الغابون لجلطة دماغية في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، أثناء وجوده بالسعودية، حيث تلقى العلاج قبل أن ينتقل إلى المغرب لبدء فترة نقاهة صحية.

وباتت صحة الرئيس الغابوني مثار تكهنات في بلاده، وسط غياب معلومات رسمية مفصلة حول هذه المسألة، منذ دخوله المستشفى ثم إلى مقر سكني خاص في العاصمة المغربية.

وتولى بونغو رئاسة الدولة الأفريقية الغنية بالنفط في عام 2009،  بعد رحيل والده عمر بونغو الذي حكم البلاد منذ عام 1967.

وفي عام 2016، أعيد انتخاب علي بونغو رئيسًا في انتخابات فاز فيها بفارق ضئيل وأثارت جدلًا واسعًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com