غوايدو يتعهد بإطاحة مادورو وسط تظاهرات لآلاف الفنزويليين

غوايدو يتعهد بإطاحة مادورو وسط تظاهرات لآلاف الفنزويليين

المصدر: أ.ف.ب

تعهد زعيم المعارضة خوان غوايدو الثلاثاء بأخذ موقع الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو في قصر الرئاسة ”قريبًا جدًا“، فيما شارك آلاف الفنزويليين في تظاهرات مناهضة للزعيم الاشتراكي في اليوم الخامس من الانقطاع الهائل في التيار الكهربائي.

وقال غوايدو ”نحتاج إلى مكتب للعمل منه، لذا قريبا جدا وحين تكون القوات المسلحة بالكامل في صفنا، سنذهب لمكتبي هناك في ميرافلوريس (حيث يقع القصر الرئاسي)، قريبًا جدًا“.

وعمد المتظاهرون إلى قرع الأواني وأطلقوا أبواق السيارات مع انطلاق تظاهرة في شرق العاصمة كراكاس. وقد لوّح كثر بلافتات ضخمة تطالب برحيل مادورو.

وقال المتظاهر ميغيل غونزاليس إن ”الأوضاع صعبة جدًا، نحن نأمل بتغيير هذه الحكومة. لقد ضقنا ذرعًا بهذه الفوضى“.

وقال غوايدو، الذي نصّب نفسه رئيسًا انتقاليًا واعترفت به أكثر من خمسين دولة، ”بالشجاعة والقوة اطلب منكم أن تؤمنوا بانفسكم وبأن فنزويلا ستخرج من الظلام وأن نهاية اغتصاب السلطة قريب جدا“.

وتأتي التظاهرات الجديدة بعد ساعات من اتّخاذ واشنطن قرار سحب كافة ممثليها الدبلوماسيين المتبقين من البلاد.

في الأثناء قال النائب العام الفنزويلي طارق وليام صعب إنه سيفتح تحقيقًا بحق غوايدو، الذي نصّب نفسه رئيسا انتقاليا واعترفت به أكثر من خمسين دولة، ”للاشتباه بتورّطه في تخريب نظام الكهرباء الفنزويلي“.

وهو الإجراء الأول للحكومة الفنزويلية بحق غوايدو المدعوم من الولايات المتحدة منذ عودته إلى البلاد الأسبوع الماضي خارقًا حظر سفر مفروض عليه لزيارة قادة دول أمريكية لاتينية.

واتّهم مادورو الولايات المتحدة بـ“تخريب“ المحطة الكهرومائية الأساسية في البلاد.

ولطالما تعرّضت الحكومة الفنزويلية لانتقادات بسبب التقصير في إجراء الصيانة اللازمة لشبكة الكهرباء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com