داعش يعدم 12 مقاتلا شيعيا شمال بغداد

داعش يعدم 12 مقاتلا شيعيا شمال بغداد

بغداد قالت مصادر أمنية عراقية إن مسلحين من تنظيم “داعش” أعدموا 12 من أفراد جماعة شيعية تابعة لقوات الحشد الشعبي إلى الشمال من العاصمة العراقية بغداد بعد اندلاع قتال عنيف من أجل السيطرة على قرية في الريف.

وقال مسؤولون بالجيش والشرطة إن “قوات الأمن العراقية ومقاتلي الجماعة الشيعية شنوا هجوماً يوم الجمعة الماضي على مقاتلي “الدولة الإسلامية” في منطقة تل الذهب القريبة من بلدة “بلد” التي تبعد 80 كيلومتراً إلى الشمال من بغداد.

وأكدت المصادر, أن عناصر الأمن والمقاتلين الشيعة, “تمكّنوا من طرد مسلحي داعش من قاعدتهم في مركز شرطة تل الذهب، لكن بعد مرور بضع ساعات عاد مقاتلو الدولة الإسلامية ليحاصروها فيما حوصر عشرات من عناصر قوات الأمن ورجال الجماعة الشيعية”.

وقال ضابط في المخابرات الحربية رفض نشر اسمه في تصريح صحفي “وصلت إلى المنطقة قوات معاونة تدعمها طائرة هليكوبتر حربية وتمكنت من كسر الحصار, لدينا تأكيد من مصادرنا بأن الإرهابيين أعدموا 12 مقاتلاً متطوعاً يوم السبت”.

وبحب مصادر في مستشفى بلد فإن “المستشفى تسلم ست جثث على الأقل من مقاتلي الجماعة الشيعية يعتقد أنهم قتلوا في الموجة الأولى من القتال يوم الجمعة”.

ويشهد قضاء بلد “الشيعي” والواقع ضمن الحدود الإدارية لمحافظة صلاح الدين,ذو الغالبية السنية قتالا ضاريا للسيطرة عليه من قبل المتطرفين فيما تحاول قوى الأمن وقوات الحشد الشعبي الشيعية,الدفاع عنه بدعم من الطيران العراقي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع