لقاء مرتقب بين الرئيسين الروسي والفرنسي

لقاء مرتقب بين الرئيسين الروسي والفرنسي

أعلن الإليزيه أن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند سيلتقي بعد ظهر اليوم السبت، نظيره الروسي فلاديمير بوتين في موسكو للبحث في الأزمة الأوكرانية.

وقال المصدر نفسه إن الرئيس الفرنسي الذي دعا الجمعة إلى “خفض حدة التوتر” في النزاع الأوكرانيين، سيقوم بتوقف في العاصمة الروسية في طريق عودته إلى باريس بعد زيارة رسمية لكازاخستان.

ويعقد هذا الاجتماع الثنائي بطلب من الرئاسة الفرنسية التي تنظيمه الجمعة، وسيعقد اللقاء في مطار موسكو “على الأرجح”.

ويعود آخر لقاء بين بوتين وهولاند إلى 15 تشرين الثاني/نوفمبر، على هامش قمة العشرين التي عقدت في أستراليا.

وكان الرئيس الفرنسي صرح في مؤتمر صحفي الجمعة مع نظيره الكازاخستاني نور سلطان نزارباييف، إن “التوتر والضغط ليسا حلا إطلاقا”، داعيا إلى خفض التوتر “كلاميا” في المرحلة الأولى ثم “في التحركات العسكرية” في أوكرانيا.

وأضاف “علينا العمل من أجل خفض التوتر لا التصعيد”، وتابع “سعيت دائما إلى الحوار”، مشدداً على أن فرنسا “في وضع يسمح لها بالتحدث إلى الأطراف” وكسب “ثقتهم”.