أخبار

الفلسطيني بوكيلي يتصدر النتائج الأولية لانتخابات الرئاسة في السلفادور
تاريخ النشر: 04 فبراير 2019 2:22 GMT
تاريخ التحديث: 04 فبراير 2019 5:09 GMT

الفلسطيني بوكيلي يتصدر النتائج الأولية لانتخابات الرئاسة في السلفادور

ويطمح بوكيلي (37 عامًا) إلى لفوز بالرئاسة وإنهاء عقود من سيطرة نظام الحزبين على مقاليد السياسة في البلاد.

+A -A
المصدر: رويترز

قالت لجنة الانتخابات في السلفادور إن ناييب بوكيلي رئيس بلدية العاصمة السابق حصل على 52.2 من الأصوات بعد فرز 24.7% من الأصوات في انتخابات الرئاسة التي جرت يوم الأحد.

ويطمح بوكيلي (37 عامًا) إلى الفوز بالرئاسة وإنهاء عقود من سيطرة نظام الحزبين على مقاليد السياسة في البلاد. واستفاد بوكيلي من شعور الاستياء من المؤسسات الذي يعم الانتخابات في المنطقة إذ ينشد الناخبون بديلاً للأحزاب التقليدية.

ويعتبر بوكيلي أصغر مرشح للرئاسة، حيث يبلغ من العمر 37 عامًا، وهو من أصول فلسطينية وواحد من نحو 100 ألف سلفادوري من أصل فلسطيني يعيشون في السلفادور، ومعظمهم من المسيحيين، حيث هاجر أسلافهم إلى السلفادور مطلع القرن العشرين.

وطبقًا للدستور فإن الولاية الرئاسية تمتد لخمس سنوات وغير قابلة للتجديد، ما يسمح بضخ دماء جديدة في المؤسسة الرئاسية.

ويصوت الناخبون في السلفادور الواقعة في أمريكا الوسطى، على اختيار الرئيس السادس للبلاد منذ انتهاء الحرب الأهلية عام 1992.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك