روسيا تدعو فرنسا لتسليم بارجتي ميسترال

روسيا تدعو فرنسا لتسليم بارجتي ميسترال

موسكو- صرح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف للصحافيين الجمعة أنه على باريس أن ”تفي بكل التزاماتها“ بشأن تسليم روسيا البارجتين ميسترال اللتين تم تصنيعهما في فرنسا.

وقال لافروف ردا على قرار فرنسا ربط عملية تسليم السفينتين، التي انتقدتها كثيرا الولايات المتحدة، بإحراز تقدم نحو حل الأزمة الأوكرانية: ”مللت من هذه المسألة. إنها مشكلة تتعلق بسمعة فرنسا. عليهم الوفاء بكل التزاماتهم حسب العقد“.

ويتهم الغربيون روسيا بمساعدة المتمردين المسلحين الموالين لموسكو الذين يسيطرون على جزء من شرق أوكرانيا.

وقد أعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند في 25 تشرين الثاني/نوفمبر إرجاء تسليم أول سفينتي ميسترال أوصت عليهما موسكو ”إلى أجل غير مسمى“ معتبرا أن ”الوضع الحالي في شرق أوكرانيا ما زال لا يسمح“ بعملية التسليم.

وقد استقبل ذلك القرار في موسكو بتهديدات بفرض تعويضات على فرنسا بموجب بنود العقد.

وكان من المفترض أصلا أن تسلم أولى البارجتين ميسترال إلى موسكو في منتصف تشرين الثاني/نوفمبر في إطار عقد بقيمة 1,2 مليار يورو موقع في حزيران/يونيو بين روسيا والمجموعة الفرنسية للصناعات الدفاعية البحرية ”ديه سي ان اس“ في عهد الرئيس اليميني السابق نيكولا ساركوزي.

وبوارج ميسترال هي سفن حربية متعددة المهمات يمكن أن تنقل قوات ومروحيات ودبابات لعمليات إنزال أو تستضيف هيئة أركان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com