الحرس الثوري الإيراني يهدد بـ“محو“ إسرائيل

الحرس الثوري الإيراني يهدد بـ“محو“ إسرائيل

المصدر: مجدي عمر - إرم نيوز

علق نائب قائد الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، على مواصلة استهداف إسرائيل لمواقع قواته داخل الأراضي السورية.

وقال سلامي، خلال كلمته في لقاء أقامته جامعة الدفاع الوطني العليا، يوم الإثنين، إن ”استراتيجيتنا قائمة على محو إسرائيل من الجغرافيا السياسية للعالم، ويبدو أن الشرارة التي تعمل إسرائيل على إطلاقها هذه الأيام تُعجل بهذه الحقيقة“، بحسب ما ذكرت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية ”إيسنا“.

وأضاف سلامي ردًا على سؤال حول تهديد إسرائيل باستهداف مواقع الحرس الثوري الإيراني في سوريا: ”إننا نُعلن أنه إذا أقدمت إسرائيل على فعل شيء، فستندلع حرب جديدة، إذ من البديهي أن هذه الحرب ستكون المعركة التي ستتبع محوها (إسرائيل)“. وفقًا لتعبيره.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي، منتصف كانون الثاني/ يناير الجاري، عن استهداف عدة مواقع تابعة لقوات الحرس الثوري الإيراني في سوريا، فيما شدد قائد الحرس الثوري الإيراني، محمد علي جعفري، على أن قواته ”ستُبقي على تواجدها العسكري في الأراضي السورية رغم التهديدات الإسرائيلية“.

وفي تناقض صريح لحقيقة تكرار تهديدات القادة العسكريين للنظام الإيراني بضرب إسرائيل و“محوها“، أثار وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، بلبلة كبيرة في الرأي العام الإيراني حول نظرة إيران لإسرائيل.

وقال ظريف لمجلة ”Le Point“ الفرنسية، نهاية الشهر الماضي، إن إيران ”تنفي كل الاتهامات المزعومة أنها تسعى إلى محو إسرائيل عن الخريطة الدولية“.

وأضاف ظريف، ردًا على سؤال حول مستقبل إسرائيل والمواجهة معها: ”متى أعلنا أننا سندمر إسرائيل؟“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com