الأسد: ضربات التحالف لم تساعدنا للقضاء على الإرهاب

الأسد: ضربات التحالف لم تساعدنا للقضاء على الإرهاب

قال الرئيس السوري بشار الأسد إن ضربات التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن ضد تنظيم “داعش” لم تساعد دمشق للقضاء على الجماعات الإرهابية، مضيفاً: “القول إن ضربات التحالف تساعدنا غير صحيح”.

وأوضح الرئيس السوري في مقابلة مع مجلة باري ماتش الفرنسية تنشر الخميس: “لو كانت هذه الضربات جدية وفاعلة سأقول بأننا سنستفيد بكل تأكيد ولكننا نحن من نخوض المعارك على الأرض مع داعش ولم نشعر بأي تغير وخاصة أن تركيا ما زالت تدعم داعش مباشرة في تلك المناطق”.

وأشار الأسد إلى أن “القبطان لا يفكّر بالموت أو الحياة، يفكّر بإنقاذ السفينة، هذا ما يفكّر به، فإذا غرقت السفينة سيموت الجميع، وبالتالي فالأحرى بنا أن ننقذ البلاد”، مبيناً: “أريد أن أؤكد شيئاً هاماً وهو أن بقائي رئيساً ليس هدفاً بالنسبة لي لا قبل الأزمة ولا خلالها ولا بعدها. لكن نحن كسوريين لن نقبل أن تكون سورية دولة دمية للغرب.. هذا بكلّ وضوح أحد أهمّ أهدافنا ومبادئنا”.

ولفت الرئيس السوري إلى أنه “عندما يكون هناك أي مسؤول فرنسي أو حكومة فرنسية تعمل من أجل المصلحة المشتركة نحن سنتعامل معها ولكن الإدارة الفرنسية الحالية تعمل ضد مصلحة شعبنا وضد مصلحة الشعب الفرنسي في نفس الوقت”.