أخبار

الداخلية الفرنسية تعترف بـ"عنف" الشرطة ضد محتجي السترات الصفراء‎
تاريخ النشر: 22 يناير 2019 20:04 GMT
تاريخ التحديث: 22 يناير 2019 20:06 GMT

الداخلية الفرنسية تعترف بـ"عنف" الشرطة ضد محتجي السترات الصفراء‎

وحدة التحقيق للشرطة الفرنسية تحقق بـ 81 حالة اعتداء قامت بها أجهزة الشرطة ضد "السترات الصفراء" وفق وزير الداخلية كريستوف كاستنير.

+A -A
المصدر: الأناضول

اعترف وزير الداخلية الفرنسي، كريستوف كاستنير، الثلاثاء، بتلقي 4 محتجين خلال مظاهرات ”السترات الصفراء”، إصابات بليغة على مستوى العين، جراء عنف الشرطة.

وأشار كاستنير، خلال جلسة استماع في الجمعية الوطنية، الغرفة السفلى للبرلمان الفرنسي، إلى ”احتمال فقدان بعض هؤلاء الأشخاص حاسة البصر في العين المصابة“.

وأوضح أنّ وحدة التحقيق للشرطة الوطنية، تحقق حاليًا في 81 حالة اعتداء قامت بها أجهزة الشرطة ضد متظاهري السترات الصفراء.

والأسبوع الماضي، نفى كاستنير استخدام الشرطة الفرنسية العنف ضد المتظاهرين، متهمًا المحتجين بالاعتداء على أفراد الشرطة.

كما أشار إلى الحاجة لاستخدام الشرطة الغاز المسيل للدموع ضد المتظاهرين، بهدف الحفاظ على الأمن العام.

ومنذ 17 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، انطلقت احتجاجات ”السترات الصفراء“ في فرنسا، تنديدًا بارتفاع الضرائب على الوقود.

ورغم إلغاء الحكومة للزيادات المقررة في أسعار الوقود، إلا أن وتيرة الاحتجاجات لم تهدأ، واستمرت -وإن كان بشكل أقل كثافة- بسقف مطالب بلغ حدَّ المناداة برحيل الرئيس إيمانويل ماكرون.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك