العراق يرحل 233 من مجاهدي خلق إلى ألبانيا

العراق يرحل 233 من مجاهدي خلق إلى ألبانيا

المصدر: بغداد- من أحمد الساعدي

قالت وسائل إعلام تابعة لعناصر وقيادات سابقة في منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة، أن نحو 233 عنصرا من جماعة خلق المتواجدين في معسكر ليبرتي في بغداد نقلوا الأسبوع الماضي إلى العاصمة الألبانية تيرانا.

وذكر موقع“أشرف نيوز“ نقلا عن مصادر عراقية مقربة من اللجنة المشرفة على إخراج منظمة خلق من العراق أن نحو 233 عضواً من عناصر المنظمة المتواجدين في معسكر ليبرتي قرب بغداد غادرو إلى ألبانيا.

وأشارت المصادر أن العشرات من هؤلاء الذين نقلوا عبر طائرة خصصت لهم كانوا من كبار السن والعجزة، مؤكدة أن ”البعض منهم انفصل عن منظمة خلق الإيرانية المعارضة وفضلوا الرحيل خارج العراق من البقاء تحت قيادة المنظمة“.

ولفتت المصادر إلى أن هؤلاء العناصر تم نقلهم على شكل دفعتين بطائرين من مطار بغداد الدولي باتجاه تيرانا العاصمة الألبانية بحسب الرغبة التي أبدتها الحكومة الألبانية العام الماضي بقبول توطين عناصر من منظمة مجاهدي خلق.

ويتواجد نحو 3700 عنصر من المنظمة في معسكر ليبرتي، تمهيدا لنقلهم إلى بلد آخر وفق اتفاق موقع بين الحكومة العراقية والأمم المتحدة عام 2012.

وكان السفير الإيراني في بغداد، حسن دانائي فر، أعرب في 20 أيلول/ سبتمبر 2013، عن استعداد بلاده لاستقبال نحو 423 عضواً من ”مجاهدي خلق“ ممن ليس لديهم مشاكل قانونية.

وتعتبر طهران هذه المنظمة ”جماعة إرهابية“ وتتهمها باغتيال عدد من المسؤولين وعلماء نوويين. وتعد ”مجاهدي خلق“ التي تأسست في 1965، من أبرز الحركات الإيرانية المعارضة، ويُقيم كبار قادتها في فرنسا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com