ترامب يستقبل جثامين ضحايا هجوم منبج

ترامب يستقبل جثامين ضحايا هجوم منبج

المصدر: أ.ف.ب

استقبل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السبت في قاعدة دوفر الجوية في ديلاوير جثامين أربعة أميركيين قتلوا الأربعاء في هجوم انتحاري في منبج في سوريا.

وقال ترامب في تغريدة صباح السبت ”سأغادر إلى دوفر لأكون مع عائلات أربعة أشخاص مميزين خسروا حياتهم وهم يخدمون وطننا!“.

ودوفر قاعدة جوية في ديلاوير الواقعة شمال واشنطن، ومنها تعود عادةً جثامين العسكريين الأميركيين الذين يقتلون في عمليات في الخارج.

وشهد ترامب، يرافقه العديد من الضباط الكبار إضافة إلى وزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الدفاع بالوكالة باتريك شناهان، إنزال نعش سكوت ويرتز، المدني المنحدر من سانت لويس (ميسوري) وقد لف بالعلم الأميركي. على أن يشهد أيضًا إنزال نعوش الضحايا الثلاثة الآخرين.

وقد التقى أفراد عائلات الضحايا في مبنى مجاور.

وكان ترامب صرح في البيت الأبيض قبل توجهه إلى دوفر أن لقاء عائلات الجنود القتلى هو ”الامر الأكثر صعوبة الذي يقوم به كرئيس“.

وقتل 19 شخصًا بينهم عسكريان أميركيان وموظف أميركي مدني ومتعاقد مع وزارة الدفاع الأميركية في هجوم انتحاري في منبج، تبناه تنظيم داعش.

وهذا أعنف هجوم يطاول القوات الأمريكية الموجودة في سوريا منذ عام 2014.

وجاء هذا الهجوم بعد إعلان ترامب غير المتوقع سحب القوات الأمريكية من سوريا. وبرر ترامب قراره بالقول إن تنظيم داعش قد هزم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com