ظريف لقادة الحشد الشعبي: إعادة إعمار العراق لنا مقابل دعمنا لكم

ظريف لقادة الحشد الشعبي: إعادة إعمار العراق لنا مقابل دعمنا لكم

المصدر: إرم نيوز

دعا وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، يوم الأربعاء، إلى منح الشركات الإيرانية عقودًا حكومية لإعادة إعمار العراق عقب هزيمة تنظيم داعش.

ونقل التلفزيون الرسمي الإيراني عن ظريف قوله خلال اجتماعه مع قادة وكبار المسؤولين في مليشيات الحشد الشعبي بمدينة كربلاء وسط العراق، إن ”الشركات الإيرانية يجب أن تلعب دورًا رئيسيًا في إعادة إعمار العراق بعد القتال ضد تنظيم داعش“.

وأضاف: ”بينما يتطلع العراق إلى إعادة البناء، ينبغي تفضيل الشركات الإيرانية على الشركات الأوروبية والأمريكية“.

ورأى أنه ”إذا جاءت شركة أوروبية أو أمريكية إلى العراق للقيام بأنشطة إعادة البناء والإعمار، فإن تكاليف حماية عمالها وموظفيها في العراق تتجاوز عقدها لإعادة الإعمار“.

وتابع الوزير الإيراني الذي تبحث حكومته عن فرص استثمار بالعراق في ظل العقوبات الأمريكية ضد طهران: ”لكن يمكن لشركة إيرانية المساعدة في إعادة البناء بتكلفة منخفضة وبدون مخاوف أمنية  بعد الوقوف إلى جانب الحشد الشعبي“.

وقال ظريف الذي تحدث للقادة المتجمعين باللغة الفارسية: ”العالم أدرك الحقيقة.. أن الولايات المتحدة لم تكن هي من دحر داعش، وهذا هو السبب في أنهم مارسوا ضغوطًا علينا وعلى العراق والحشد الشعبي تحديدًا“.

ووضعت الولايات المتحدة بعض قادة مليشيات الحشد الشعبي العراقي المدعوم من طهران على القائمة السوداء التي أعادت فرض عقوبات صارمة على إيران العام الماضي بعد الانسحاب من الاتفاق النووي.

وفي العام الماضي قالت الحكومة العراقية إن خطة إعادة الإعمار التي تبلغ مدتها 10 سنوات ستكلف ما يقدر بنحو 88.2 مليار دولار.

ويزور وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف منذ الأحد الماضي، العراق، حيث اجتمع بكبار المسؤولين في بغداد وأربيل عاصمة إقليم كردستان، كما شارك في اجتماعات ومؤتمرات تجارية واقتصادية بين رجال الأعمال الإيرانيين ونظرائهم العراقيين.

وإيران هي ثاني أكبر مصدر للسلع المستوردة في العراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com