العراق.. دعوات سنية لنفير عام في وجه “داعش”

العراق.. دعوات سنية لنفير عام في وجه “داعش”

دعا العديد من أئمة وخطباء الجمعة في العراق أبناء المناطق السنية لحمل السلاح ومقاتلة تنظيم “داعش” وطرده من مدنهم، مؤكدين ان التنظيم لا “يمثل الإسلام السني وهو أضر بأبناء السنة وكافة المسلمين وغيرهم في البلاد”.

وقال إمام وخطيب جامع عامرية الفلوجة الشيخ غالب العيساوي، خلال خطبة صلاة الجمعة، التي أقيمت في جامع الناحية الكبير: إن “العراق تضرر كثيرا من الجماعات الارهابية لاسيما “داعش” التي تدعي انتماءها للمذهب السني بشكل خاص والإسلام بشكله العام، وهما بريئان مما فعلته هذه الثلة التي أحرقت الحرث والنسل”.

وبين العيساوي أن “كافة المواطنين في العراق يعانون من بطش الجماعات الارهابية التي جاءت إلى البلاد بهدف تدمير المدن وبناها التحتية والعبث بالممتلكات العامة والخاصة”.

وطالب العيساوي “كافة أبناء الأنبار والمحافظات التي وقعت تحت سيطرة تنظيم “داعش” الارهابي بالنفير العام وحمل السلاح ومقاتلة عناصر التنظيم والقضاء عليهم، وطرد كافة العناصر الخارجة عن القانون من المدن وإعادة الامن للمدن وتغليب لغة القانون على لغة العصابات التي سادت بعض مناطق البلاد بعد اقتحام “داعش” الارهابي لها”.

مؤكداً أن “الدفاع هذا سيكون دفاعاً عن الارض والعرض وكل المقدسات وليس لمصالح سياسية ولا مطامع مستقبلية”، متهماً “السياسيين الممثلين لمحافظة الأنبار بعدم تقديم اي دعم يذكر لأبناء المحافظة، وهم سعوا فقط لتحقيق مكاسب شخصية وحزبية على حساب المواطن البسيط”.

يذكر أن تنظيم “داعش” تمكن من اجتياح العديد من المدن العراقية بعيد العاشر من حزيران الماضي والسيطرة على مدن عديدة بضمنها محافظة الأنبار.