بولتون يبحث تداعيات الانسحاب الأمريكي من سوريا في إسرائيل وتركيا – إرم نيوز‬‎

بولتون يبحث تداعيات الانسحاب الأمريكي من سوريا في إسرائيل وتركيا

بولتون يبحث تداعيات الانسحاب الأمريكي من سوريا في إسرائيل وتركيا

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

يعتزم مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون اجراء زيارة إلى إسرائيل، هي الثانية من نوعها منذ توليه المنصب، لمناقشة تداعيات الانسحاب الأمريكي من سوريا، إضافة لمناقشة عدد من القضايا الأمنية.

وأفاد الإعلام العبري أن زيارة بولتون إلى المنطقة ستشمل تركيا أيضًا، إذ يناقش استمرار الحرب ضد تنظيم ”داعش“، لاسيما عقب قرار الانسحاب الأمريكي من سوريا.

وتختلف الزيارة المرتقبة التي يجريها مستشار الأمن القومي الأمريكي عن زيارته التي أجراها في آب/أغسطس الماضي، والتقى خلالها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، حيث ناقش الاثنان وقتها التعاون الأمريكي – الإسرائيلي فيما يتعلق بمكافحة التواجد الإيراني في سوريا، لكن الزيارة الثانية تأتي في وقت أعلنت فيه واشنطن عزمها الانسحاب من سوريا.

ونقلت صحيفة ”يديعوت أحرونوت“ عبر موقعها الإلكتروني، صباح السبت، عن الحساب الشخصي لمستشار الأمن القومي الأمريكي على ”تويتر“، أن الزيارة ستركز على مواصلة العمل المشترك لمواجهة التحديات العسكرية التي تواجه حلفاء الولايات المتحدة الأمريكية بالمنطقة، بما في ذلك المرحلة التالية من الحرب على ”داعش“ في ظل سحب القوات الأمريكية من سوريا.

ووفقًا للصحيفة، فإن بولتون يعارض الانسحاب الأمريكي من سوريا، وكان أعلن أن قوات بلاده ستبقى في سوريا طالما تتواجد قوات إبرانية هناك، مبيّنة بأن ”ناطقًا باسم مستشار الأمن القومي أصدر بيانًا أكد خلاله أن الولايات المتحدة ستواصل الحرب ضد (داعش)“، وذلك عقب إعلان قرار الإنسحاب.

يذكر أن بولتون أجرى زيارة إلى تل أبيب في آب/ أغسطس الماضي، للمرة الأولى منذ توليه منصب مستشار الأمن القومي الأمريكي، بهدف تنسيق العمليات العسكرية الأمريكية والإسرائيلية ضد التواجد العسكري الإيراني في سوريا.

وأُعلن وقتها عقب اجتماع مع نتنياهو أن هناك تحديات كبرى أمام الولايات المتحدة وإسرائيل والعالم، مؤكدًا أن البرنامج النووي والصواريخ الباليستية الإيرانية على رأس قائمة التحديات.

وأشار الإعلام العبري وقتها إلى أن زيارة بولتون، تشبه زيارة وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو إلى إسرائيل في حزيران/ يونيو الماضي، بعد فترة وجيزة من تعيينه في منصبه، حيث باشرت إسرائيل عقب الزيارة هجمات ضد أهداف إيرانية في العمق السوري.

يذكر أن واشنطن كانت أعلنت دعمها للهجوم الإسرائيلي الأخير الذي طال أهدافًا إيرانية في سوريا، وقال بيان لوزارة الخارجية إن الولايات المتحدة ”تدعم حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها جراء الأنشطة الإيرانية في المنطقة والتي تشكل تهديدًا عسكريًّا عليها“.

ولفت البيان إلى أن ”الدعم الذي توفره إيران للتنظيمات الإرهابية في سوريا والمنطقة موجه بشكل واضح ضد إسرائيل وهو أمر غير مقبول“.

وأعلنت واشنطن أنها ستواصل ضمان امتلاك إسرائيل القدرة العسكرية على الدفاع عن نفسها، وأن إدارة ترامب والشعب الأمريكي يعلنان التزامهما بضمان أمن إسرائيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com