وزير الإسكان الإسرائيلي يطرح خطة لتهويد النقب

وزير الإسكان الإسرائيلي يطرح خطة لتهويد النقب

القدس المحتلة – أعلن وزير الإسكان الإسرائيلي، أوري أرئيل، الأربعاء، عن خطة بعيدة الأمد لتهويد النقب تنتهي عام 2035 وتتضمن بناء 15 مستوطنة يهودية جديدة.

وستعرض خطة أرئيل على الحكومة الإسرائيلية في الأيام القريبة، وتضع نصب عينها زيادة عدد اليهود في النقب بما يزيد عن نصف مليون يهودي.

وتتضمن الخطة إخلاء البلدات العربية غير المعترف بها في النقب ومصادرة أرضهم وتجميعهم في 7 بلدات على الأقل تقام لهذا الغرض.

وأكد أرئيل أن الخطة المسماة “تقدم النقب” تتضمن إقامة 22 مستوطنة جديدة منها 7 على الأقل تخصص للعرب (لتجميع سكان القرى غير المعترف بها)، كما تتضمن توسيع الخرائط الهيكلية الحالية التي تتسع إلى 330 ألف وحدة سكنية لتتسع لـ 490 ألفا، وبذلك تزداد السعة السكانية من 1.2 مليون ساكن لـ 1.85 مليون ساكن.

وقال إنّ خطة “تقدم النقب” هي خطة طويلة الأمد، لكن كشفها وبدء إخراجها إلى حيز التنفيذ يتوقع أن تعود بالفائدة للنقب على الأمد القصير.

والقرى غير المعترف بها هي 38 قرية فلسطينية في النقب وترفض السلطات الإسرائيلية الاعتراف بها ويقطنها نحو 85 ألف عربي.

يشار إلى أن مخطط “برافر” الذي أعلنت الحكومة الإسرائيلية عن وقف بحثه يهدف لتهجير السكان العرب من أماكن سكناهم وتجميعهم فيما يسمى “بلديات التركيز”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع