جواد ظريف من الدوحة: متى قلنا إننا سندمر إسرائيل؟ – إرم نيوز‬‎

جواد ظريف من الدوحة: متى قلنا إننا سندمر إسرائيل؟

جواد ظريف من الدوحة: متى قلنا إننا سندمر إسرائيل؟

المصدر: إرم نيوز

لا يزال الجدل مستعرًا في إيران حول تصريح أدلى به وزير الخارجية الإيرانية جواد ظريف قبل أيام لصحيفة ”لو بوين“ الفرنسية مفاده ”متى قلنا إننا سندمر إسرائيل؟.“

تصريح ظريف جاء من قطر على خلفية مشاركته في منتدى الدوحة، ونشرته الصحيفة الأربعاء الماضي بعد يومين من اختتام المنتدى، لكنّه لم يلق انتشارًا جماهيريًّا نظرًا لأن الصحيفة نشرته ضمن موضوعاتها الخاصة بالمشتركين فقط.

لكنَّ الصحيفة عادت وتناولت الموضوع اليوم الاثنين مبرزة الجدل الذي حدَث في إيران حول تصريح ظريف عن إسرائيل، وكذا سياق حديث الوزير الإيراني مع مراسل الصحيفة.

وردًّا على سؤال حول مخاوف الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون من برنامج الصواريخ الإيرانية الباليستية، قال ظريف ”السؤال هو ما اذا كانت فرنسا مستعدة لبيع طائرات متطورة إلى إيران كتلك التي تقوم بتسليمها للمملكة العربية السعودية والإمارات حتى نتمكن من الدفاع عن أنفسنا.. .. أو ربما السيد ماكرون فقط لا يريدنا أن ندافع عن أنفسنا؟“ ”.

مراسل الصحيفة ردَّ على ظريف يذكّره بأن الدول العربية التي أشار إليها لم تدع أبدًا لتدمير إسرائيل، ويسأله لماذا بعض الصواريخ الإيرانية منقوش عليها باللغة العبرية ”الموت لإسرائيل“؟ لتجنب الإجابة أولاً عن السؤال المطروح، يتذكر رئيس الدبلوماسية الإيرانية أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ذهب يوم الـ 29 من أغسطس إلى محطة الطاقة النووية الإسرائيلية في ديمونا، وهناك “ قال إنه سيدمر إيران ”. (في الواقع نتنياهو قال متحدّثًا عن إيران: ”كل من يهددنا بالدمار يعرض نفسه للخطر ذاته“). وسأل محمد جواد ظريف مرة أخرى: ”لماذا لم يتفاعل السيد ماكرون في ذلك الوقت؟“.

وفجأة سأل الدبلوماسي الإيراني سؤالًا مفاجئًا آخر: ”متى قيل (في إيران) إننا سنقوم بتدمير إسرائيل؟ اذكر لي شخصًا واحدًا قال ذلك. لا أحد قال مثل هذه الكلمات.

ويبدو هذا الحديث الجديد إشارة واضحة عن تراجع إيران عن شعارات ”رنانة“ كانت ترددها منذ سنوات لمغازلة مشاعر المسلمين والعرب.

تصريح ظريف نقلته وكالة أنباء ”إيسنا“ شبه الرسمية، معتبرة أنه مهم للغاية وستكون له عواقب في إيران، داخليًّا وخارجيًّا“.

ويعتبر الصحفي الإيراني الذي يعمل في الصحيفة اليومية ”شارغ“، أن ”هذا موقف جديد للجمهورية الإسلامية، التي أعلنت في الماضي أن إسرائيل يجب أن تختفي. لكنهم اليوم ينكرون؛ الأمر الذي يتوافق مع سياسة جديدة. وهذا مهم. ”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com