ترامب يرغب في صدور عقوبة سجن لمحاميه السابق

ترامب يرغب في صدور عقوبة سجن لمحاميه السابق

المصدر: ا ف ب

كتب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الإثنين، في تغريدة أنه يرغب في صدور عقوبة السجن لمحاميه السابق مايكل كوهن، الذي يتعاون مع القضاء في التحقيق حول روسيا، وأقر، الأسبوع الماضي، بكذبة محرجة لهرم السلطة في البلاد.

وكوهين أقر أيضًا، الخميس، بأنه كذب على الكونغرس حول مشروع استثمار لترامب في روسيا، مؤكدًا الإبقاء على العلاقات بين موسكو وترامب حتى حزيران/يونيو 2016.

وخلافًا لذلك، أعلن روجر ستون صديق ترامب ومستشاره غير الرسمي، الأحد، أنه لن يشهد أبدًا ضد ترامب، فيما علّق الرئيس قائلًا: ”من الجيد أن نرى بأنه لا يزال لبعض الأشخاص الشجاعة“.

وقال ترامب: ”يطلب مايكل كوهن من القاضي الإفلات من السجن. هذا يعني أنه قد يكون ارتكب كل هذه الأمور الفظيعة التي لا علاقة لها بترامب – اختلاس واقتراض بمبالغ ضخمة- دون صدور عقوبة طويلة بالسجن بحقه؟“.

وتابع ترامب في سلسلة تغريدات جديدة مخصصة للتحقيق حول شبهات بالتواطؤ بين فريق حملته في 2016 وروسيا: ”يلفق أمورًا للتوصل إلى اتفاق. عليه في رأيي أن ينال عقوبة كاملة“.

ومنذ أسبوع يكتب الرئيس الذي ينفي أي تواطؤ مع موسكو، يوميًا ثلاث أو أربع تغريدات على تويتر؛ للتنديد بحملة تستهدفه؛ واليوم الإثنين، ذهب إلى حد وصف المدعي الخاص روبرت مولر، الذي يشرف على التحقيق، بـ“المشاغب الخارج عن السيطرة“.

وتقول تقارير إعلامية: إن توتر الرئيس الأمريكي مرتبط بالتقدم الذي أحرزه المحققون، الذين نجحوا في إقناع عدد من المقربين منه بالتعاون.