مركز إسرائيلي: خطر داعش سيصل تل أبيب

مركز إسرائيلي: خطر داعش سيصل تل أبيب

المصدر: إرم- من أحمد الساعدي

دعا مركز أبحاث الأمن القومي الاسرائيلي، اليوم السبت، إسرائيل إلى “التعاون مع الأجهزة الأمنية الغربية بشكل وطيد ووثيق استعداداً لمعالجة تهديد الدولة الإسلامية “داعش” لأنه بات باب قوسين أو أدنى من الوصول إلى الأهداف الإسرائيلية واليهودية على حد سواء”.

ورأى الباحث الاسرائيلي، رؤوفين باز، في دراسة نشرها على موقع المركز التابع لجامعة تل أبيب أنه: “يتحتم على الدول الغربية الأخذ بعين الاعتبار، أن تفجير رأس الأفعى، عن طريق الصواريخ والقنابل ليس كافياً من أجل محاربة هذه الظاهرة بنجاحٍ”.

وأشار “باز” إلى أن: “العالم الغربي بات في حالة من الذعر حيال الأنباء عن عزم المقاتلين الذين يحاربون في صفوف التنظيم العودة إلى بلادهم في الدول الأوروبية، وتنفيذ عمليات إرهابية، وذبح المواطنين بدون سبب”، لافتاً إلى أن “اليهود واليهودية لا يوجدان في قاموس أعداء داعش حتى اللحظة، ولكن هناك العديد من القرائن والدلائل التي توحي بأن دور إسرائيل قادم”.

وقال إن الحرب التي يشنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الاميركية ضد تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” بأنها “عبثية”، مؤكداً أنه لا وجود لليهود في قاموس أعداء التنظيم حتى الآن، مشيراً إلى أن “تلك الحرب أشعلت الفوضى في العراق وسوريا”.

وتابع أن: “الفوضى العارمة التي تعم سوريا أنتجت مصالح متناقضة بين القوات الفاعلة على الأرض، وخلقت تحالفات وتنسيقاً بين جهات وفئات يجمعها العداء الواحدة للأخرى”، مؤكداً أن: “هذه الحرب أضافت فصلاً جديداً إلى الفوضى التي تعم سورية والعراق، وفي القريب العاجل، ستصل ربما إلى لبنان”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع