توجّه أمريكي لتسليح الأكراد دون الرجوع لبغداد

توجّه أمريكي لتسليح الأكراد دون الرجوع لبغداد

واشنطن- قدم رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي “إدوارد رويس” مقترح قانون لتسليح الأكراد في شمال العراق بدلاً من المرور عبر الحكومة المركزية في بغداد.

وقال رويس يوم الخميس، خلال عرضه مشروع القانون “شريكنا الحاسم في معركتنا ضد داعش لا يملك الكفاءة التسليحية، لكن برغم سلاحهم القديم، أثبتت القوات العراقية الكردية، البيشمركة، أنهم القوات البرية الأكثر فاعلية من بين القوات التي تحارب داعش”.

وأشار إلى أن هذا التشريع “سوف يسمح أخيراً للقوة المكونة من 190 ألف من الحصول على القدرة التسليحية التي يحتاجونها للقتال بشكل فعال ضد التنظيم الإرهابي الوحشي (داعش)”.

من جانبه، قال مدير العلاقات الصحفية في الخارجية الأمريكية “جيف راثكي” يوم الخميس، في مؤتمر صحفي بواشنطن إن “موقف الإدارة الأمريكية من هذا الموضوع لم يتغير”.

وتابع “نواصل دعمنا لقوات العراق الأمنية والقوات الأمنية الكردية كذلك”، مشيرا إلى أن “الحكومة العراقية قامت بفحص واقرار شحنات الطائرات الحاملة للأسلحة المرسلة، لكننا لا نعلم اذا ما كانت منعت أو عطلت التجهيزات الطارئة لحكومة إقليم كردستان”.

“راثكي” أوضح أن الحكومة العراقية “أوصلت أكثر من 300 طن من معدات القوة الجوية العراقية إلى حكومة إقليم كردستان”، مؤكدا أن بلاده ملتزمة “بمساعدة القوات الأمنية العراقية والقوات الأمنية الكردية”.

وأضاف “العديد من شركائنا في الحلف (الدولي لمحاربة داعش) دعموا القوات الكردية العراقية، ونحن نخطط لمواصلة هذا النوع من الدعم مستقبلاً”.

ويزور وفد من حكومة إقليم كردستان العاصمة الأمريكية واشنطن بقيادة رئيس ديوان رئاسة الإقليم فؤاد حسين، للقاء عدد من القيادات الأمريكية بغية حثهم على تزويدهم بالأسلحة الثقيلة بشكلٍ مباشر بدلاً من مرورها عبر بغداد.

ويشن تحالف دولي، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، غارات جوية على مواقع لـ “داعش”، الذي يسيطر على مساحات واسعة في الجارتين العراق وسوريا، وأعلن في يونيو/ حزيران الماضي قيام ما أسماها “دولة الخلافة”، ويُنسب إليه قطع رؤوس رهائن وارتكاب انتهاكات دموية بحق أقليات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع