آلن: تورط داعش بكوباني أشبه بالانتحار

آلن: تورط داعش بكوباني أشبه بالانتحار

واشنطن- اعتبر المنسق الأميركي للتحالف الدولي ضد تنظيم الدولة الإسلامية، الجنرال المتقاعد جون آلن، الخميس، أن تورط “داعش” في مدينة عين العرب (كوباني) السورية، أشبه بالعمل الانتحاري، مؤكدا أن مسلحيه لن يتمكنوا من السيطرة عليها.

وقال آلن: “على أكثر من صعيد، ورط داعش نفسه في ما يشبه الانتحار في كوباني.. سينتهي الأمر بتنظيم الدولة الإسلامية بالاستسلام لإنه لن ينتصر في هذه المعركة”.

وأضاف في مقابلة نشرتها صحيفة “ملييت” التركية الخميس في مناسبة زيارته إلى انقرة، “بما أنهم يواصلون إرسال المقاتلين كتعزيزات، سنواصل قصفهم وقطع خطوط إمداداتهم، وتعطيل سلسلة القيادة والسيطرة، وفي الوقت نفسه القيام بما يمكننا فعله لدعم الأكراد المدافعين عن المدينة”.

ومنذ بدء الهجوم الذي أطلقه الجهاديون على “عين العرب” في منتصف أيلول/ سبتمبر الماضي، قتل حوالي 1200 شخص غالبيتهم من مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية أو عناصر الميلشيا الكردية التي تدافع عن المدينة.

وكثفت طائرات التحالف، لا سيما الأميركية، الضربات ضد أهداف تنظيم الدولة الإسلامية في كوباني، وتمكنت من عرقلة تقدمه.

وقال آلن: “نحن مقتنعون بأن غاراتنا الجوية أدت إلى مقتل أكثر من 600 رجل من تنظيم الدولة الإسلامية”، مضيفا “أعتقد أنهم إذا انسحبوا فسيشكل ذلك إشارة إلى أن مسيرتهم المظفرة قد بلغت حدها الأقصى”.

وبشأن الخلافات الحالية بين الولايات المتحدة وتركيا حول السياسة الواجب اتباعها في سوريا، اعتبر الجنرال السابق أنه يجب “الأخذ بالاعتبار المصالح القومية لتركيا ومطالبها”.

وترفض أنقرة التدخل عسكريا لدعم المدافعين الأكراد عن كوباني، لأنها تعتبر أن هذا الدعم سيكون في مصلحة النظام السوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع