محمد بن راشد يستقبل رامي الحمد الله

محمد بن راشد يستقبل رامي الحمد الله

أبوظبي – استقبل الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات، ظهر اليوم الأحد، رامي الحمد الله رئيس الوزراء الفلسطيني والوفد المرافق.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية إنه تم خلال اجتماع اليوم في دبي، ”استعراض الأوضاع الراهنة في الأراضي الفلسطينية خاصة الوضع الإنساني للفلسطينيين وما يتعرض له المسجد الأقصى من محاولات المتطرفين الصهاينة من إيذاء وتخريب“.

وأكد آل مكتوم في هذا السياق على ”أهمية الحفاظ على الهوية العربية والإسلامية للقدس والمسجد الأقصى الشريف“.

وشدد على حق الشعب الفلسطيني بالحياة ”وممارسة حقوقه المشروعة التي كفلتها الشرائع الدولية والأمم المتحدة“.

كما أكد على وقوف دولة الإمارات العربية المتحدة قيادة وحكومة وشعبا إلى جانب الشعب الفلسطيني ومد يد العون والمساعدة له ”كي يتمكن من المرابطة على أرضه وحماية المقدسات الإسلامية في القدس وغيرها من المناطق الفلسطينية“.

وأمس،قالت وكالة الأنباء الفلسطينية ”وفا“، إن رامي الحمد الله، غادر مساء السبت، متوجها الى الامارات وقطر، ”لتوفير دفعات مالية عاجلة لصالح عملية إعادة إعمار غزة ولتسريع تنفيذ المشاريع الطارئة،وبشكل خاص في ظل ما يعانيه أهلنا في القطاع من ظروف صعبة خلال فصل الشتاء“.

وبحسب الوكالة فقد ”شدد رئيس الوزراء على أن الجولة تأتي ضمن مساعي الحكومة والقيادة الفلسطينية لتسريع عملية إعادة الإعمار ودعم صمود وثبات المواطنين في كافة المحافظات، وحمل قضية القدس إلى كافة المحافل الدولية، وحث الدول العربية الشقيقة على دعم صمود وثبات أهلها وحماية مقدساتها لا سيما المسجد الأقصى من التهويد والتقسيم“.

ويرافق الحمد الله في جولته نائب رئيس الوزراء وزير الاقتصاد، محمد مصطفى، ومستشار رئيس الوزراء للصناديق العربية والإسلامية جواد الناجي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com