يهود متشددون أمام مكتب تجنيد إسرائيلي
يهود متشددون أمام مكتب تجنيد إسرائيليرويترز

الشرطة الإسرائيلية تقر خطة لتجنيد اليهود المتشددين

وضعت الشرطة الإسرائيلية خطةً لتجنيد اليهود المتشددين (الحريديم)، ومنحهم مهاماً محددة على رأسها تأمين مناطقهم السكنية، وأماكن الصلاة، بحسب تقرير لصحيفة "يسرائيل هيوم"، اليوم الخميس.

وقالت الصحيفة إن الخطة التي حصلت على موافقة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، تهدف إلى وضع المتشددين في قسم التحقيقات والاستخبارات، بالإضافة إلى الشرطة الرقمية والتكنولوجية في قسم التدريب، وأيضًا قسم الأسلحة والمستودعات، وتجنيدهم كعمال صيانة وتموين في قسم الدعم اللوجستي، وإنشاء قوة من الشرطة تسمّى "ناحال الحريدي".

وتسعى الشرطة الإسرائيلية إلى فتح مراكز مراقبة، وتدريب اليهود المتشددين على القيام بدوريات ذات صلاحيات، وتدريبهم كمقاتلين لدى قوات حرس الحدود، ووضعهم في مهام أمنية حول القدس، وفقًا للتقرير.

وقالت الصحيفة إن هجوم حماس، في السابع من أكتوبر/تشرين الأول، كشف عن الحاجة إلى تعزيز الاتصال والاهتمام بين الشرطة والمتشددين لزيادة الشعور بالأمن داخل المجتمعات اليهودية المتطرفة التي تفتقر إلى القدرات الدفاعية المناسبة، كون هذه الفئة غير مسلحة.

أخبار ذات صلة
وزير الدفاع الإسرائيلي يدعو لقانون تجنيد جديد يشمل اليهود المتشددين

وستبدأ الخطة بتجنيد المحاربين القدامى من اليهود المتطرفين كمتطوعين أمنيين، وبعد التدريب على استخدام الأسلحة، سيكون بإمكانهم الحصول على سلاح وإعادته مرة أخرى، وستكون مهمتهم الرئيسة هي تأمين مناطقهم السكنية وأماكن الصلاة أيضًا.

وأمر وزير الأمن القومي، إيتمار بن غفير، الذي بادر بتجنيد اليهود المتشددين، حيث وصل عددهم، اليوم، إلى 358 شرطيًا و65 شرطية متشددة، كما أن نحو 60 فردًا من قوة الشرطة الإلزامية هم من هذه الفئة.

وأوضحت الصحية أن الخطة لن تضع اليهود المتشددين في أماكن قد تتسبب لهم في صراع، مثل نزاعات الجيران.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com