الأردن يدعو للضغط على إسرائيل لفك الحصار عن الأقصى

الأردن يدعو للضغط على إسرائيل لفك الحصار عن الأقصى

عمان- دان الأردن بشدة الخميس قرار إسرائيل إغلاق المسجد الأقصى أمام المسلمين في البلدة القديمة في القدس المحتلة وحض دول العالم على الضغط على إسرائيل لفك الحصار الإرهابي المفروض على الأقصى.

واستنكر وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية هايل داود قيام إسرائيل بـ إغلاق أبواب المسجد الأقصى المبارك ومنع المصلين من الدخول إليه، على ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية (بترا).

وحض داود دول العالم المحبة للسلام على مساعدة الأردن للضغط على سلطات الاحتلال لفك الحصار الإرهابي المفروض على المسجد الأقصى المبارك.

وأضاف أن هذا الإجراء يعتبر تصعيدا خطيرا من قبل سلطات الاحتلال وإرهاب دولة لا يمكن قبوله أو السكوت عليه.

وتعترف إسرائيل التي وقعت معاهدة سلام مع الأردن عام 1994 بإشراف المملكة الأردنية على المقدسات الإسلامية في مدينة القدس.

وأعلنت الشرطة الإسرائيلية الخميس منع الزوار والمسلمين من دخول باحة المسجد الأقصى في البلدة القديمة ونشرت تعزيزات من مئات الرجال في القدس.

وجاءت تلك الإجراءات بعد إصابة ناشط يميني إسرائيلي في الـ 50 من عمره مساء الأربعاء في القدس الغربية برصاص أطلقه مسلح يستقل دراجة نارية تمكن من الهرب.

وقتلت الشرطة الإسرائيلية صباح الخميس فلسطينيا يشتبه بأنه أطلق النار الأربعاء على يهودا غليك الناشط اليميني المتطرف الذي يسعى منذ سنوات للسماح لليهود بالصلاة في باحة الأقصى.

ويستغل يهود متطرفون سماح الشرطة الإسرائيلية بدخول السياح الأجانب لزيارة الأقصى عبر باب المغاربة الذي تسيطر عليه، للدخول إلى المسجد الأقصى لممارسة شعائر دينية والجهر بأنهم ينوون بناء الهيكل مكانه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com