ترامب يزعم وجود علاقة عمل ”سيئة“ كانت تجمعه بالمحقق مولر

ترامب يزعم وجود علاقة عمل ”سيئة“ كانت تجمعه بالمحقق مولر

المصدر: فريق التحرير

زعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأحد، وجود علاقة عمل سابقة كانت تجمعه بالمحقق الخاص في التدخل الروسي بانتخابات الرئاسة الأمريكية 2016، روبرت مولر.

وقال ترامب إن هناك تضاربًا في المصالح بينه وبين مولر، يجب أن يمنعه من مواصلة عمله بهذا التحقيق.

وكشف ترامب للمرة الأولى تفاصيل عن مصطلح سبق له استخدامه بحق مولر، وهو ”تضارب مصالح“، إذ قال في تغريدة له على تويتر، إنه كانت تجمعه مع مولر علاقة عمل سيئة جدًا ومحل نزاع.

وقال ترامب في التغريدة ”هل ينوي مولر يومًا الإفصاح عن تضارب مصالحه مع الرئيس ترامب، بما في ذلك حقيقة أنه كانت بيننا علاقة عمل سيئة جدًا ومحل نزاع، وأنا رفضت تعيينه على رأس مكتب التحقيقات الفدرالي (قبل يوم من تعيينه مدعيًا خاصًا)، وأن كومي هو صديقه المقرّب“.

ويتهم ترامب، مولر الجمهوري، بأنه عازم على أذيته إذ يعج فريق التحقيق الذي يترأسه بالديمقراطيين.

وقال ترامب ”لا يوجد هناك أي تواطؤ! الملاحقة المزوّرة التي يقوم بها روبرت مولر مع 17 ديموقراطيًا غاضبًا بدأ من ملف احتيالي موّلته المخادعة هيلاري ولجنة الحزب الديموقراطي. لذا فإن الملاحقة هي مجرد عملية احتيال غير قانونية“.

وأضاف ”أيضًا، لماذا لا يعين مولر سوى ديموقراطيين غاضبين، بعضهم عمل لصالح المخادعة هيلاري، وآخرون، بينهم هو شخصيًا، عملوا لصالح أوباما…ولماذا لا ينظر مولر أبدًا للنشاطات الإجرامية والتواطؤ الروسي الحقيقي في جانب الديموقراطيين“.

مواد مقترحة