مهدي جمعة يأمل أن تفرز الانتخابات أغلبية مستقرة

مهدي جمعة يأمل أن تفرز الانتخابات أغلبية مستقرة

تونس -قال رئيس الحكومة التونسية، المهدي جمعة، إن حكومته ستسلم الأمانة لأياد أمينة بعد الانتخابات البرلمانية التي ستنبق عنها حكومة أغلبية.

وأوضح جمعه في تصريحات إعلامية بعد أن ادلى بصوته في مركز اقتراع بمنطقة قرطاج بالعاصمة في حديثه عن الفائزين ” نوصي بالمحافظة على البلاد” و”نحن من جانبنا سنسلم الأمانة إلى أياد أمينة”، معربا عن ثقته في أن “الشعب سوف يحسن الاختيار” لممثليه المقبلين في البرلمان.

وأصاف جمعة ان رسالته للتونسيين اليوم هي أن يقبلوا بنتائج هذه الانتخابات التي ستفرز “فائزا و آخر ينتظر دوره في الدور القادم ويتحلى بالروح الرياضية ويساهم في تهدئة الجو العام وإرساء الديمقراطية الصحيحة لان كل فرد سيأخذ دوره “.

من جهة اخرى، عبر مهدي جمعة عن أمله في ان تفرز هذه الانتخابات التشريعية “اغلبية مستقرة ومعارضة يكونان ان شاء الله منفتحين على بعضهما البعض وأولى علامات الانفتاح هي القبول بنتائج صندوق الانتخابات”.

وحول الوضع الامني في البلاد وتأمين العملية الانتخابية، قال جمعة ان حكومته ”انكبت منذ أشهر على العناية بالجوانب الامنية ووجدت تفاعلا وحماسا من المؤسسة الامنية لإنجاح العملية الانتخابية في جميع مراحلها”، مشددا على ضرورة “مواصلة المزيد من اليقظة لانجاح التجربة اليمقراطية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع