التحالف يدمر مستودع أسلحة لداعش قرب كركوك

التحالف يدمر مستودع أسلحة لداعش قرب كركوك

بغداد ـ دمرت قوات التحالف الدولي التي تحارب تنظيم “الدولة الإسلامية” (داعش) مستودع أسلحة ومركز تدريب للتنظيم في منطقة كركوك في شمال العراق اثناء غارة قالت قيادة الأركان الفرنسية إنها كانت مكثفة.

وقال قائد أركان الجيوش الفرنسية بيار دو فيليي لإذاعة “أوروبا 1” الجمعة، “الليلة الماضية نفذنا عملية كبيرة في العراق”.

وأوضح الضابط ان الغارة التي شاركت فيها طائرات “رافال” التي أرسلتها فرنسا في إطار التحالف، سمحت بتدمير مبان كان مقاتلو التنظيم “ينتجون فيها عبوات مفخخة وأسلحة لمهاجمة القوات العراقية”.
وأضاف أن “حوالى سبعين قنبلة ألقيت، وأطلقنا 12 قنبلة مسيرة بالليزر، وأصبنا الهدف”.

من جانبه، أكد وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس، أن “التنظيم الإسلامي تكبد خسائر في صفوفه، وذلك في أعقاب لقاء مع الجنرال الأميركي جون آلن المكلف تنسيق جهود التحالف الدولي”.

وقال فابيوس : “أجل، أصابت الضربات الهدف” من دون توفير تقديرات لعدد القتلى، وأضاف أن “مشاركة الطائرات الفرنسية كانت فائقة الفعالية، حيث ألحقت دماراً كبيراً جداً بالتنظيم”.

وتابع فابيوس: “ما نعمل لأجله تدريجياً هو تمكن العراقيين، بأنفسهم وبدعم من حكومتهم التي باتت شاملة، من قيادة النضال ضد داعش”.

وهذه الغارة هي السابعة تشارك فيها القوات الفرنسية والأولى في غارة كبيرة منذ انضمام باريس في أيلول /سبتمبر إلى التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وفق قيادة الأركان.

ونفذ التحالف منذ آب (أغسطس) أكثر من 600 غارة في العراق وسوريا.

ورداً على سؤال حول إرسال قوات إلى الأرض، قال قائد أركان الجيش الفرنسي، إن “استراتيجية التحالف تتمثل في ان تكون القوات الوطنية (العراقية) هي وحدها القوة على الأرض”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع