أمريكا: إيران تتحمل مسؤولية أي فشل للمحادثات النووية

أمريكا: إيران تتحمل مسؤولية أي فشل للمحادثات النووية

واشنطن ـ قالت كبيرة المفاوضين الأمريكيين في المحادثات مع إيران ويندي شيرمان أمس الخميس إنه سينظر على نطاق واسع إلى إيران على أنها المسؤولة إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق شامل للحد من برنامجها النووي مقابل تخفيف العقوبات المفروضة عليها.

وأضافت شيرمان وهي وكيلة وزارة الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية أن القوى الكبرى التي تتفاوض مع إيران قدمت لها أفكارا ”منصفة وقابلة للتنفيذ وتتفق مع الرغبة التي أبدتها طهران من أجل برنامج نووي مدني يمكن تنفيذه.“

وأكدت شيرمان في كلمة أن الولايات المتحدة والقوى الكبرى الأخرى مستعدة للتوصل إلى اتفاق وقالت إن عدم حدوث ذلك سيفسر في نهاية الأمر على أنه تقصير من إيران.

وقالت ”نأمل أن يوافق الزعماء في إيران على الخطوات الضرورية لطمأنة العالم بأن هذا البرنامج سيكون سلميا فحسب، ومن ثم إنهاء عزلة إيران الاقتصادية والدبلوماسية وتحسين حياة مواطنيها.“

وقالت إن أفضل فرصة لدى إيران لتخفيف العقوبات هي ابرام اتفاق مع القوى الكبرى الشهر القادم يضمن أن برنامجها النووي لا يمكن ان ينتج قنبلة.

وأضافت ”هدفنا الان هو إعداد اتفاق دائم وشامل يغلق على نحو فعال كل الطرق الممكنة أمام إيران للحصول على سلاح نووي.“

وتسعى بريطانيا والصين وفرنسا وألمانيا وروسيا والولايات المتحدة للتوصل إلى اتفاق مع إيران بحلول 24 نوفمبر تشرين الثاني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com