احتجاجات في إيران ضد الاعتداء على فتيات سافرات

احتجاجات في إيران ضد الاعتداء على فتيات سافرات

طهران ـ نظم العشرات من الشبان والفتيات بمدينة أصفهان وسط إيران احتجاجات ضد قيام عناصر متطرفة بالاعتداء على الفتيات اللاتي لا يلتزمن بالحجاب عبر قذفهن بالأسيد الحامض الذي تسبب بوفاة فتاة يوم أمس الثلاثاء.

وذكر موقع “سحام نيوز” الإصلاحي أن العشرات من الفتيات والشبان خرجوا الأربعاء في عدد من شوارع محافظة أصفهان تنديداً بالاعتداء على الفتيات، مطالبين السلطات الأمنية بضرورة توفير الأمن ومحاسبة المجرمين.

وقالت وسائل إعلام محلية إيرانية أن فتاة توفيت الثلاثاء بسبب قيام عناصر متطرفة في مدينة أصفهان برش الأسيد الحامض على وجهها.

وذكر موقع “اصفهان نيوز” أن ثلاث فتيات كن يمرن بأحد شوارع المدينة حيث قام شبان يقودون دراجة نارية برش الأسيد على وجوه الفتیات اللاتي لم يلتزمن بحجاب.

بدورها، أعلنت الشرطة في مدينة أصفهان السبت أن ضحايا رشّ الأسيد في هذه المدينة وصل إلى أربع فتیات، وقعن فريسة لمجموعتين متطرفتين، هما: “أنصار حزب الله” و”قوات البسيج”، تطالبان النساء بالالتزام بالحجاب الكامل ولبس الشادور في إیران.

وأكد حسین أشتري نائب رئيس الشرطة في مدينة أصفهان وقوع ضحايا على يد من سماهم بـ”المجهولين”، حسب تقرير موقع “دكربان” المعارض لسياسات المتطرفين في إيران.

وقال أشتري أمام الصحافيين إنّ الشرطة عثرت على خيوط لتلك الجرائم قد تتوصل من خلالها إلى مرتكبي جريمة رشّ الأسيد على النساء في أصفهان.

وذكرت بعض المواقع المعارضة أسماء ثلاث فتيات وقعن ضحايا رش الأسيد في الأيام القليلة الماضية في أصفهان، كما كشفت بعض مواقع التواصل الاجتماعي التابعة للمتطرفين مسؤولية تنظيم أنصار حزب الله وقوات البسيج في ارتكاب تلك الجرائم من دون أن تعطي توضيحات كاملة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع