آلاف الروس يتظاهرون ضد قرار حكومي مثير للجدل.. والانتقادات تطال بوتين – إرم نيوز‬‎

آلاف الروس يتظاهرون ضد قرار حكومي مثير للجدل.. والانتقادات تطال بوتين

آلاف الروس يتظاهرون ضد قرار حكومي مثير للجدل.. والانتقادات تطال بوتين

المصدر: ا ف ب

تظاهر آلاف من المتظاهرين في أرجاء روسيا الأحد احتجاجًا على قرار حكومي برفع سن التقاعد.

وأعلن الكرملين رفع سن التقاعد للموظفين الحكوميين تدريجيًا من 55 عامًا إلى 63 عامًا للنساء، ومن 60 عامًا إلى 65 للرجال، ما أثار استياءً عارمًا، وأدى لانخفاض شعبية الرئيس فلاديمير بوتين.

ونظمت النقابات العملية والأحزاب السياسية المؤيدة للكرملين من جهة والمعارض اليكسي نافالني، مسيرات احتجاجية في عدد كبير من مدن البلاد.

ويقول محللون إن الاستياء الشعبي المتزايد حيال رفع سن التقاعد وسط تراجع مستوى المعيشة بالبلاد، ربما يشكل أكبر تحدٍ لبوتين خلال فترة حكمه الممتدة من نحو 20 عامًا.

وكتب نافالني (42 عامًا) على تطبيق ”انستغرام“ في حزيران/يونيو الماضي: ”لنكن صريحين، رفع سن التقاعد بقرار من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس الوزراء دميتري ميدفيديف يعد جريمة حقيقية“.

وأضاف: ”هذه سرقة لعشرات ملايين الأشخاص تحت ستار الإصلاح المتأخر“، داعيًا الروس إلى التظاهر في 1 تموز/يوليو الجاري.

وصباح الأحد، خرجت تظاهرات في مدن فلاديفوستوك وخاباروفسك وكومسومولسك اون امور واومسك في أقصى شرق البلاد. ومن المتوقع أن تخرج تظاهرات أخرى على مدار اليوم.

وقال نافالني إن أكثر من 3 آلاف شخص تظاهروا في اومسك، حيث نشر صورة على حسابه على تويتر تظهر ميدانًا بالمدينة مزدحمًا بالمتظاهرين.

وتحظر السلطات الروسية التظاهرات في المدن التي تنظم فيها مباريات بطولة كأس العالم بين 15 حزيران/يونيو و15 تموز/يوليو.

واستقطبت التظاهرات أشخاصًا من كافة الأطياف السياسية.

ووقع أكثر من 2.5 مليون روسي عريضة ضد الخطة الحكومية التي ستمثل أول رفع لسن التقاعد في روسيا منذ قرابة 90 عامًا.

وتراجعت نسبة الرضا العام عن أداء بوتين بواقع 14% من 78% يوم الكشف عن القرار المثير للجدل إلى 64% في 24 حزيران/يونيو الماضي، على ما أعلنت هيئة الاستفتاءات الحكومية.

وآخر مرة تراجعت فيها شعبية بوتين إلى هذا الحد كان في كانون الثاني/ يناير 2014، قبل أن تقفز شعبيته بقوة عقب ضم روسيا لشبه جزيرة القرم من أوكرانيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com