أخبار

الأمن الإيراني يعتقل محامية بارزة من منزلها بطهران
تاريخ النشر: 13 يونيو 2018 11:44 GMT
تاريخ التحديث: 13 يونيو 2018 11:45 GMT

الأمن الإيراني يعتقل محامية بارزة من منزلها بطهران

ستوده دافعت أمام القضاء الإيراني عن صحفيين وناشطين منهم شيرين عبادي الحائزة على جائزة نوبل للسلام.

+A -A
المصدر: إرم نيوز

اعتقلت السلطات الأمنية في إيران، اليوم الأربعاء، الناشطة والمحامية الحقوقية، نسرين ستوده، من منزلها بالعاصمة طهران وقامت بنقلها إلى سجن ”إيفين“، الذي يضم المئات من الناشطين والصحفيين والمعارضين.

وقال رضا خندان، زوج المحامية نسرين، لموقع ”كلمة“ الإصلاحي، التابع للمعارض مير حسين موسوي، إن قوات أمنية داهمت اليوم منزل ستوده ونقلتها إلى سجن ”إيفين“ شمال العاصمة طهران.

وكانت ستوده، اعتقلت العام 2010 وحكم عليها بالسجن ست سنوات بتهمة العمل على تقويض الأمن القومي، وأفرجت السلطات عنها في الـ 18 من سبتمبر/ أيلول 2013، بعد تخفيف العقوبة.

يذكر أن ستوده كانت دافعت أمام القضاء الإيراني عن صحفيين وناشطين منهم شيرين عبادي الحائزة على جائزة نوبل للسلام.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك