أخبار

إيران تعتقل مسلحين على حدودها مع باكستان
تاريخ النشر: 11 أكتوبر 2014 17:43 GMT
تاريخ التحديث: 11 أكتوبر 2014 17:43 GMT

إيران تعتقل مسلحين على حدودها مع باكستان

المسلحون المعارضون يشنون هجوما الأربعاء على عدد من قوات حرس الحدود، ما أسفر عن مصرع أربعة وجرح آخر في مدينة سروران.

+A -A
المصدر: طهران- من أحمد الساعدي

أعلن مسؤول أمني، أن إيران اعتقلت عددا من المسلحين المعارضين للنظام الذين شنوا،الأربعاء الماضي، هجوما على عدد من قوات حرس الحدود، أسفر عن مصرع أربعة وجرح آخر في مدينة سروران بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرق إيران ذات الغالبية السنية.

ونقلت وسائل إعلام رسمية عن قائد قوى الأمن الداخلي العميد إسماعيل أحمدي مقدم، قوله، إن ”قوات الأمن اعتقلت عددا من الأشرار، في حين هرب بعضهم إلى داخل الأراضي الباكستانية“.

وأضاف العميد إسماعيل احمدي مقدم، أن باكستان مقصرة؛ لعدم اتخاذها الإجراءات المناسبة لمواجهة الأشرار، لذا يتعين على الجهاز الدبلوماسي الإيراني التدخل والتنسيق في هذا المجال.

وصرح بأن قوى الأمن والحرس الثوري والاستخبارات تمكنت من اعتقال بعض رعايا باكستان وأفغانستان الذين تسللوا إلى داخل إيران وحاولوا الانضمام إلى تنظيم داعش أو كانوا من اتباعه.

بدوره، أعلن تنظيم جيش العدل البلوشي المناهض للنظام الإيراني، تبنيه للعملية التي استهدفت الأربعاء، رجال أمن إيرانيين في مدينة سروان.

ونقل قناة ”خبر“ الإيرانية في خبر عاجل، الخميس، أن: ”جماعة جيش العدل السنية تبنت العملية الإرهابية التي أدت إلى استشهاد ثلاثة من رجال الأمن“.

وكلفت السلطات الإيرانية، قبل شهرين، الحرس الثوري مراقبة الحدود مع باكستان لمنع تسلل مجموعات متمردة، فيما أعلن وزير الاستخبارات محمود علوي، الثلاثاء الماضي، اعتقال أكثر من 130 عنصرا من مجموعات إسلامية سنية متطرفة، في حين وضعت البلاد في حالة استنفار؛ تحسبا لأي محاولة تسلل لمقاتلين إسلاميين.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك