إسرائيل تستدعي سفير بلجيكا بعد تأييدها إرسال محققين لغزة

إسرائيل تستدعي سفير بلجيكا بعد تأييدها إرسال محققين لغزة

المصدر: الأناضول

استدعت وزارة الخارجية الإسرائيلية، اليوم الثلاثاء، السفير البلجيكي في إسرائيل، على خلفية تصويت بلده لصالح قرار فلسطيني في مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.

وقال إيمانويل نخشون، المتحدث بلسان وزارة الخارجية الإسرائيلية، في تصريح له: ”تم استدعاء السفير البلجيكي أوليفر بيليه، صباح اليوم، بعد التصويت في مجلس حقوق الإنسان“.

وأمس الأحد، قال نخشون، في حديث صحفي مقتضب، إنه ”تم استدعاء سفيري إسبانيا وسلوفينيا، إلى وزارة الخارجية الإسرائيلية، أمس، بعد تصويت البلدين لصالح قرار مجلس حقوق الإنسان، إرسال لجنة تقصي حقائق في المجزرة الإسرائيلية في قطاع غزة، التي وقعت في 14 أيار/ مايو الجاري“.

وقتل جيش الاحتلال الإسرائيلي، منذ ذلك اليوم، 65 فلسطينيًا وأصاب الآلاف في غزة، خلال احتجاجهم على نقل السفارة الأمريكية لدى إسرائيل من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة.

وتبنى مجلس حقوق الإنسان، الجمعة الماضية، قرارًا بشأن ”إرسال فريق دولي متخصص في جرائم الحرب إلى غزة“، بموافقة 29 دولة، وامتناع 14 دولة عن التصويت، وعارضته دولتان فقط (الولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا).

ورفضت الخارجية الإسرائيلية هذا القرار، واعتبرت حينها أنه ”أثبت مرة أخرى أن المجلس منظمة ذات أغلبية معادية تلقائيًا لإسرائيل“.

ويتمسك الفلسطينيون بالقدس الشرقية عاصمة لدولتهم المأمولة، استنادًا إلى قرارات الشرعية الدولية، التي لا تعترف باحتلال إسرائيل للمدينة، عام 1967، ولا ضمها وإعلانها مع القدس الغربية، في 1980، ”عاصمة موحدة وأبدية“ لها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com