طهران تدعو لقرار أممي يواجه الخطاب المتطرف

طهران تدعو لقرار أممي يواجه الخطاب المتطرف

المصدر: طهران- من أحمد الساعدي

أكدت الخارجية الإيرانية على حاجة العالم اليوم إلى تبني خيار الوسطية والاعتدال ونبذ التطرف وإدانة الجرائم التي ترتكبها العناصر الإرهابية بحق البشرية، داعية الجمعية العام للأمم المتحدة إلى إقرار أفضل نوع من المواجهة لخطاب التطرف.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية، مرضية أفخم في تصريح لموقع إخباري اليوم الأحد، حول تطبيق شعار الأمم المتحدة لهذا العام في ”حق الشعوب بالسلام“، إن نبذ التطرف والعنصرية وفي الوقت نفسه التحلي بالوسطية واحترام قيم شعوب العالم، شكلت أساس الاقتراح الإيراني في تطبيق شعار الأمم المتحدة لهذا العام.

ولفتت أفخم “ في ظل ما ترتكبه المجاميع الإرهابية من أنواع الجرائم بدعم وحماية من قبل القوى العالمية أو حرب الإبادة التي يرتكبها الكيان الصهيوني في غزه، فإن الحاجة أصبحت ملحة إلى الاعتدال والوسطية والابتعاد عن التطرف“.

وكان المتحدث باسم الأمم المتحدة قد أعلن سابقا بأن الاعتدال والوسطية ونبذ التطرف والعنصرية، تشكل العناصر الأساسية لاقتراح تطبيق شعار الأمم المتحدة لهذا العام.

وستبدأ أعمال الدورة الـ 69 للجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الأربعاء 23 سبتمبر بحضور رؤساء وكبار المسؤولين من أكثر من 190 بلدا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com