العراق: إبعاد إيران عن مؤتمر جدة لا معنى له

العراق: إبعاد إيران عن مؤتمر جدة لا معنى له

المصدر: بغداد ـ من أحمد الساعدي

اعتبر وزير الخارجية العراقي إبراهيم الجعفري أن إبعاد إيران عن مؤتمر جدة الذي عقد الخميس الماضي لا معنى له، كاشفاً عن جهود تبذل لمشاركة إيران في مؤتمر باريس الذي سيعقد غدا الإثنين والذي عارضت واشنطن حضورها بتهمة دعمها للإرهاب.

وقال الجعفري في مقابلة تلفزيونية مع قناة ”الحرة عراق“عندما ننفتح على دول الجوار الجغرافي فلا معنى أن نستثني إيران، وهي تملك حدوداً جغرافيّة تُقدَّر بـ 1400 كيلومتر مع العراق وساعدت ودعمت العمل الأمني العراقي“.

ولأضاف ”لذا ليس من الصحيح أن نستثني هذه الحالة، ويُوجَد تفهُّم لذلك، لكن هناك بعض العقد تتطلب جهداً من أجل فكِها، وإزالة العقبات من أجل إحضارها، ونحن نسعى، ونتمنّى أن نُوفـَّق في أن يشهد المُؤتمَر مُشارَكة إيرانيّة“.

وأشار الجعفري إلى موضوع فتح السفارة السعودية في بغداد، وقال ”بحسب ما أبلغنا الأخ سعود الفيصل سيكون الأمر قريباً ومفاجئاً للجميع“، معتبراً ما حصل في الوقت السابق خلال حكومة المالكي من توتر في العلاقات بين بغداد والرياض بأنها ”حالة استثنائية يجب أن تزول“.

وعن اعتذار رئيس الوزراء حيدر العبادي من حضور مؤتمر باريس لبحث مواجهة تنظيم داعش، قال الجعفري أن ”الرئيس العراقي فؤاد معصوم ووزير الخارجية سيمثل العراق في هذا المؤتمر“.

وبين الجعفري أن رسالة مؤتمر باريس ستؤكد للحاضرين أن داعيش ليس خطراً على العراق فقط وإنما على المنطقة والعالم، لافتاً إلى أن الحكومة العراقية ستطلب من الدول المشاركة دعمها في سحق تنظيم داعش.

وأعلنت، الخميس، الدول المشاركة في اجتماع جدة وهي الولايات المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي الست ومصر والأردن ولبنان والعراق، الحرب على تنظيم ”داعش“، وفق آليات محددة، تم التوافق عليها بين وزراء خارجية الدول العشر إضافة إلى تركيا.

وفيما اعتبرت إيران من جانبها، أن التحالف الدولي الذي يتشكل لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية ”يكتنفه الغموض“، متهمة أطراف في التحالف بأنه يدعمون الإرهاب وداعش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com