مسؤول أمريكي يلمح إلى إمكانية تبادل واشنطن وموسكو دبلوماسيين جدد

مسؤول أمريكي يلمح إلى إمكانية تبادل واشنطن وموسكو دبلوماسيين جدد

المصدر: الأناضول

ألمح مسؤول أمريكي رفيع المستوى، الثلاثاء، إلى إمكانية إرسال أمريكا وروسيا دبلوماسيين جدد، ليحلوا محل الدبلوماسيين المرحّلين من البلدين، على خلفية قضية تسميم العميل الروسي المزدوج السابق سيرغي سكريبال وابنته.

ونقلت شبكة ”سي إن إن“ الأمريكية عن مسؤول رفيع المستوى في الخارجية الأمريكية، لم تذكر اسمه، قوله إنه يمكن لواشنطن وموسكو إرسال دبلوماسيين جدد بشكل متبادل، محل الدبلوماسيين المرحّلين.

وأضاف المسؤول: ”كما حدث في حالات مماثلة سابقًا، قد ترسل الولايات المتحدة وروسيا دبلوماسيين إلى بعضهما البعض بدلًا من الدبلوماسيين الذين تم ترحيلهم الأسبوع الماضي“.

وتابع: ”لم تقدم روسيا طلبًا متعلقًا بتقليل عدد بعثتنا، ونستخلص من ذلك أنه يمكن إرسال الولايات المتحدة دبلوماسيين جدد إلى روسيا“.

والخميس الماضي، أعلنت الخارجية الروسية، طرد 60 دبلوماسيًا أمريكيًا، وإغلاق قنصلية واشنطن في مدينة سان بطرسبورغ (غرب)؛ ردًا على طرد أمريكا 60 دبلوماسيًا روسيا، 48 منهم يعملون في السفارة الروسية، والبقية ضمن بعثة روسيا لدى الأمم المتحدة (مقرها نيويورك).

وقررت الخارجية الروسية، الجمعة الماضي، طرد 54 دبلوماسيًا من 20 دولة أوروبية؛ ردًا على إجراءات مماثلة أيضًا.

وفي الرابع من مارس/آذار الماضي، اتهمت بريطانيا روسيا بمحاولة قتل سكريبال (66 عامًا)، وابنته ”يوليا“ (33 عامًا)، على أراضيها، باستخدام ”غاز الأعصاب“، وهو ما نفته موسكو، وقالت إنها تطالب بتحقيق مستقل وشفاف في الحادثة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com