ردًا على ترامب.. المرشح الأوفر حظًا في انتخابات المكسيك يقول إن بلاده ليست ”دمية“‭ ‬

ردًا على ترامب.. المرشح الأوفر حظًا في انتخابات المكسيك يقول إن بلاده ليست ”دمية“‭ ‬

المصدر: رويترز

بدأ أندريس مانويل لوبيز أوبرادور المرشح الأوفر حظًا للفوز في انتخابات الرئاسة المكسيكية حملته بالقرب من الحدود الأمريكية الأحد مطالبًا باحترام الشعب المكسيكي وذلك بعد ساعات من تهديد الرئيس دونالد ترامب مجددًا بإلغاء اتفاقية تجارية رئيسة وإقامة جدار بين البلدين.

وقال لوبيز أوبرادور، إنه في حالة فوزه في الانتخابات التي تجري في أول يوليو/ تموز سيكون توافقه مع ترامب أقل من الحزب الثوري التأسيسي الحاكم الذي احتل مركزًا متأخرًا في استطلاعات الرأي بسبب تقاعسه عن احتواء العنف والفساد.

وأضاف لوبيز أوبرادور في كلمة أمام آلاف الأشخاص الذي أطلقوا صيحات استهجان لدى ذكر اسم ترامب ”المكسيك وشعبها لن يكونا دمية في يد أي حكومة أجنبية“ مضيفًا ”ليس بالجدران أو استخدام القوة تحل المشكلات الاجتماعية“.

وبشكل رمزي بدأت الحملة الانتخابية التي تستمر ثلاثة أشهر في مدينة سيوداد جواريز التي اشتق اسمها من بنيتو جواريز أحد رؤساء المكسيك في القرن التاسع عشر والذي كان منحدرًا من السكان الأصليين وقاومت حكومته في المنفى تدخلًا استعماريًا فرنسيًا من هذه المدينة المجاورة لمدينة إل باسو بولاية تكساس الأمريكية.

وأكد ترامب يوم الأحد تهديده الذي هيمن على الحملة الانتخابية، بإلغاء معاهدة التجارة الحرة لأمريكا الشمالية بين المكسيك وكندا والولايات المتحدة وربط مستقبلها بجهود وقف المهاجرين إلى الولايات المتحدة.

وانتقد لوبيز أوبرادور الرئيس إنريكي بينيا نييتو بسبب سياساته الاقتصادية التي تركز على التصدير والتي قال، إنها لم تعد بالفائدة إلا على عدد قليل من الناس، ووعد بانتهاج إستراتيجية لتعزيز أسواق المكسيك الداخلية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com