نائب إيراني يهدد بزيادة تخصيب اليورانيوم

نائب إيراني يهدد بزيادة تخصيب اليورانيوم

طهران –أكد النائب محمد حسن أصفري، عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني (البرلمان)، أن النواب سيصادقون على قرار يقضي بتخصيب اليورانيوم بنسبة (60%) في حال تصعيد الدول الغربية، للعقوبات المفروضة على بلادهم، فيما يتعلق بالملف النووي.

وانتقد ”أصفري“، في تصريح لوکالة ”تسنیم“ الإيرانية، العقوبات الجديدة التي فرضتها الولايات المتحدة الأميركية على بلاده قائلا: ”أعتقد أن الأميركيين یبغون من خلال فرض العقوبات الجدیدة علی إيران، الحصول علی مزید من التنازلات خلال المفاوضات“.

وتابع قائلا: ”إن إیران لن تقدم أي تنازلات، حیث أنها تعتبر ذلك ابتزازا لها، وإذا واصل الأميركيون هذا النهج، فإن طهران ستعمد إلى زیادة وتیرة، وسرعة التقدم النووي، بكل حزم، وإصرار“، مضيفا: ”لو أن إيران کانت تنوي الاستسلام أمام مثل هذه الضغوط، لكانت فعلت ذلك قبل (35) عاما (في إشارة لقيام الثورة الإيرانية عام 1979)، ولم تقاوم التهدیدات طوال هذه الفترة، حیث أنها تحملت مختلف أنواع الضغوط بسبب العقوبات“.

وكانت واشنطن قد فرضت في (29) آب/ أغسطس الماضي عقوبات جديدة على إيران، تستهدف أفراداً، وشركات، ومؤسسات، على صلة ببرنامجها النووي، إلا أنها أكدت مواصلتها البحث عن حل دبلوماسي للملف عبر المفاوضات بين إيران، ومجموعة (5+1)، التي تضم الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن (أميركا، وروسيا، والصين، وفرنسا، وبريطانيا)، إضافة إلى ألمانيا.

وشهدت المباحثات بين الجانبين انفراجا أواخر العام الماضي، بالتوصل إلى اتفاق مؤقت، ينص على خفض مهم لبرنامج إيران النووي، مقابل تخفيض ملموس للعقوبات المفروضة عليها، وما زالت المفاوضات جارية للتوصل إلى اتفاق نهائي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com