موسكو تطلب من لندن تسليم أكثر من 40 مواطنًا روسيًا

موسكو تطلب من لندن تسليم أكثر من 40 مواطنًا روسيًا

المصدر: الأناضول

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الأربعاء، أن موسكو تنتظر من لندن تسليم أكثر من 40 مواطنًا روسيًا، يشتبه بارتكاب العديد منهم جرائم.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن المتحدثة الصحفية باسم الوزارة، ماريا زاخاروفا، قولها إن “أولئك المواطنين لم يتم تسليمهم إلينا، إنما حصلوا على حق اللجوء في بريطانيا”.

وأضافت زاخاروفا أنه “من بين حوالي 40 شخصًا في بريطانيا من ارتكب جرائم قتل”.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، أن بلادها منحت 23 دبلوماسيًا روسيًا مهلة أسبوع واحد لمغادرة البلاد.

واتهمت ماي روسيا، بشكل صريح، بـ”تسميم ضابط الاستخبارات الروسية السابق سيرغي سكريبال”.

وعلّقت الخارجية الروسية على حديث ماي بالقول، إنها تقيّم تصريحات رئيسة الوزراء البريطانية، على أنها “استفزاز غير مسبوق يقوّض العلاقة بين البلدين”.

ويأتي ذلك بعد أن انقضت مهلة حددتها لندن لكي توضح موسكو كيفية استخدام غاز أعصاب “روسي الصنع”، في تسميم سكريبال العميل الروسي المزدوج السابق، وابنته في مدينة سالزبري، جنوب شرق بريطانيا.

وعثرت السلطات البريطانية على سكريبال وابنته مغشيًا عليهما على مقعد وسط مدينة سالزبري، وما زال الاثنان في حالة حرجة، لكنها مستقرة.

وترجّح بريطانيا وقوف الاستخبارات الروسية وراء حادثة التسميم.

وكان العميل الروسي السابق قد كشف للمخابرات البريطانية عن عشرات الجواسيس الروس، قبل القبض عليه في موسكو، العام 2004.

وبعد عامين، صدر بحق سكريبال حكم بالسجن (13 عامًا)، ثم حصل على حق اللجوء في بريطانيا، العام 2010، إثر مبادلته مع جواسيس روس.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع