مستغلين وضع نتنياهو ”الصعب“.. الحريديم يفرضون شروطهم مقابل دعم الميزانية – إرم نيوز‬‎

مستغلين وضع نتنياهو ”الصعب“.. الحريديم يفرضون شروطهم مقابل دعم الميزانية

مستغلين وضع نتنياهو ”الصعب“.. الحريديم يفرضون شروطهم مقابل دعم الميزانية

المصدر: معتصم محسن- إرم نيوز

أصدر، الخميس، مجلس حكام التوراة تعليمات إلى أعضاء الكنيست الأرثوذوكس من حزب العدالة والمساواة المتطرفين؛ للمطالبة بأن يوافق الكنيست على مشروع قانون الحريديم الخاص بالتجنيد، قبل إقرار ميزانية الدولة لعام 2019، وفقًا لموقع يديعوت احرونوت العبري.

ووفقًا للموقع، فإن هذا يعني أن أعضاء الكنيست الأرثوذكس المتطرفين لن يدعموا الميزانية، إلا إذا طرح مشروع قانون تجنيد مقبول للحاخامات للتصويت، وبالتالي يمكن أن يؤخر إقرارالميزانية، الذي بدوره سيثير استياء نتنياهو.

ويستغل الحريديم الوضع السياسي المعقد لرئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، إذ يهدفون لخلق ضغط من شأنه أن يتيح صياغة القانون الذي سيكون أكثر ملاءمة للحريديم بخصوص التجنيد في الجيش، حيث يعرف حاخامات التوراة اليهودية أن الموافقة على الموازنة هي مصلحة هامة لرئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، ووزير المالية، موشيه كاحلون، اللذين يرغبان في ضمان استقرار الائتلاف العام القادم، ويهتمان بالموافقة عليه في الكنيست في أقرب وقت ممكن.

وبموجب القانون، يجب على الحكومة الإسرائيلية أن تمول ميزانية سنوية، فالفشل في اجتياز الميزانية سيؤدي إلى حل الحكومة.

وقد تم إقرار مشروع قانون المساواة في الخدمات لأول مرة في عام 2014، حيث يلزم المتدينين اليهود بالتجنيد والعمل في الجيش كغيرهم، وقد لاقى هذا معارضة واسعة من الطائفة الحريدية .

وعلى الرغم من المعارضة الشديدة التي رافقتها تظاهرات عنيفة من قبل الطائفة الحريدية، إلا أن محكمة العدل العليا قضت، في الصيف الماضي، بأن الإعفاءات الممنوحة لطلاب المدارس الدينية تمييزية ضد الجماعات الذين لا يحصلون على الإعفاءات.

وقد جرت مؤخرًا مناقشات بشأن إمكانية تمديد مؤتمر الشتاء، وتأجيل الإجازة إلى حين الموافقة على الميزانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com