في انتكاسة لروحاني.. البرلمان الإيراني يقيل وزيرا

في انتكاسة لروحاني.. البرلمان الإيراني يقيل وزيرا

طهران- أقال البرلمان الإيراني وزير العلوم والأبحاث والتكنولوجيا الأربعاء في انتصار لمنتقدين محافظين للرئيس المعتدل حسن روحاني.

وانتقد المشرعون في قرار حجب الثقة – وهي المرة الأولى التي يقيل فيها البرلمان وزيرا منذ انتخاب روحاني العام الماضي- رضا فرجي دانا بسبب السماح بعودة طلاب إلى الجامعة بعدما طردوا منها نتيجة اضطرابات مناهضة للحكومة عام 2009 .

ووقعت الاضطرابات بعد إعادة انتخاب محمود احمدي نجاد سلف روحاني في انتخابات يعتقد الاصطلاحيون في البلاد أنها زورت، وسحقت القوات الحكومية الاحتجاجات، ووضع زعيما ”الحركة الخضراء“ الإصلاحية رهن الاعتقال المنزلي وما زالا يخضعان له.

وفي رد فعل متحد لقرار حجب الثقة سارع روحاني بترشيح محمد علي نجفي وهو معتدل آخر للقيام بأعمال وزير العلوم، وكان البرلمان منعه من أن يصبح وزيرا للتعليم بعدما رشحه الرئيس العام الماضي.

وقال روحاني في كلمة نقلها التلفزيون على الهواء: ”السيد فرجي دانا فعل الكثير لرفع المعايير العلمية والأخلاقية والثقافية وأيضا ليعيد السلام إلى جامعاتنا.“

وأضاف: ”أريد أن يسير السيد نجفي على نفس الدرب.“

واصطدم روحاني مرارا مع المحافظين في البرلمان ومؤسسات الدولة الأخرى التي تختلف مع خطه الليبرالي وقراره بإجراء مفاوضات مع القوى الغربية التي تعتبرها طهران أعداء منذ وقت طويل.

وكان انتخابه أثار آمال الليبراليين في تخفيف القيود السياسية والاجتماعية لكنه لم يدخل تغييرات كبيرة بعد على السياسات في تلك المجالات.

وعبر الزعيم الأعلى آية الله علي خامنئي عن دعم حذر لإستراتيجية روحاني في السعي لحل من خلال التفاوض للمواجهة النووية لإيران مع الغرب وتدخل للدفاع عن اختياره جواد ظريف وزيرا للخارجية.

لكن نجاح البرلمان في إقالة وزير العلوم يظهر أن روحاني ما زال يواجه معارضة كبيرة للإصلاحات الداخلية.

وذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية الرسمية أن 145 نائبا صوتوا الأربعاء لصالح إقالة فرجي دانا وصوت 110 نواب لبقائه في منصبه وامتنع 15 نائبا عن التصويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com