اتصالات إسرائيلية على هواتف شخصية في غزة تثير الجدل

اتصالات إسرائيلية على هواتف شخصية في غزة تثير الجدل

المصدر: سامح المدهون - إرم نيوز

شنّت إسرائيل هجمة هاتفية واسعة النطاق استهدفت منازل الفلسطينيين من خلال مجموعة اتصالات على هواتفهم الخلوية من أرقام دولية بأسماء وهمية تبدأ بشيفرات 004/001، وتهدف إلى جمع المعلومات حول قضايا اجتماعية مختلفة.

وكان عدد من سكان غزة قد أبلغوا الجهات المعنية بهذه الاتصالات الغريبة، والتي يعتقد أنها إسرائيلية من أجهزة المخابرات بهدف الوصول إلى معلومات مهمة والإيقاع بعملاء جدد.

وقال المختص بالشأن الإسرائيلي توفيق عابد، لـ ”إرم نيوز“:“هذه الاتصالات إحدى أدوات المخابرات، والأجهزة الأمنية الإسرائيلية، وتهدف إلى جمع المعلومات، ومحاولة تجنيد المواطنين للإيقاع بهم في دائرة التخابر مع إسرائيل“.

وحذّر ”عابد“ من التعاطي مع هذه الاتصالات، وتقديم المعلومات المجانية، حيث قال:“العدو يسعى إلى الحصول على معلومات بسيطة يبني من خلالها، وينفذ عمليات، ويدرس الحالة الفلسطينية“.

وحذّرت الفصائل الفلسطينية مؤخرًا من محاولات اختراق عبر الإنترنت، والهواتف للوصول إلى أي معلومات عن الجنود الإسرائيليين، ومحاولة تجنيد عملاء جدد بعد الحملات التي طاردت العملاء في غزة.

وكان جهاز المخابرات الإسرائيلي استخدم في وقت سابق نفس الطريقة، وتحديدًا خلال أوقات التصعيد، من خلال اتصال أسماء وهمية لمؤسسات خيرية مع فلسطينيين بحجة تقديم مساعدات إنسانية ومالية لهم، وبذلك تحصل على البيانات الشخصية الخاصة بهم وصولًا إلى معلومات مهمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com