سنودن: المخابرات الأمريكية تستعمل مضاد فيروسات خطير

سنودن: المخابرات الأمريكية تستعمل م...

الموظف السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكية يؤكد أن البرنامج المعلوماتي MonsterMind الذي تستخدمه المخابرات لكشف القراصنة ينتقم تلقائيا وبشكل خاطئ في أغلب الأحيان.

المصدر: واشنطن- من وداد الرنامي

أكد الموظف السابق في وكالة الأمن القومي الأمريكية إدوارد سنودن أن الوكالة تستخدم برنامجا معلوماتيا باسم MonsterMind يبعث فيروسات بشكل تلقائي إلى كل من يحاول اختراق أي مؤسسة أمريكية، لكن انتقامه لا يكون دائما في مكانه.

وبين سنودن، في مقابلة أجرتها معه المجلة الأمريكية ”Wired“ الأربعاء، أن خطورة البرنامج تكمن بأنه يهاجم الحواسيب التي تستوعب العناوين التي يستخدمها القراصنة، لكن الهاكرز يتميزون عامة بالذكاء والتمكن الجيد من التقنية، فيستعملون عنوانا ”واجهة“ وليس عناوينهم الحقيقية.

وأوضح: ”يقوم أحدهم من الصين مثلا بشن هجوم عبر عنوان معلوماتي يوجد في روسيا، فنجد انسفنا أمام هجوم مضاد على مستشفى في روسيا“.

كما أفصح سنودن خلال الحوار عن السبب المباشر الذي دفعه لتسريب مئات الآلاف من الوثائق المتعلقة بالمخابرات الأمريكية. وقال إنه كان يشعر بالألم وهو يراقب الأعمال التي تقوم بها الوكالة الأمريكية للأمن القومي، خصوصا بعد التصريحات الكاذبة لمديرها الذي كان يؤكد أن الجهاز لا يتجسس على المواطنين الأمريكيين. وفي الوقت الذي لم يهتم أي من زملائه بالأمر لانغماسهم يوما بعد يوم في النظام ”الشيطاني“ كما وصفه، قرر سنودن أن يفعل شيئا.

وأضاف سنودن أن الوثائق التي قام بتسريبها لم تستغل بعد بالطريقة الكافية، فبينها ما يمكن أن يدين المخابرات الأمريكية أكثر وأكثر.

وكان هذا أول تصريح خطير لإدوارد سنودن بعد حصوله على إذن بتمديد إقامته في روسيا لثلاث سنوات أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com