سبيس إكس تطلق قمرًا صناعيًا لحلف الأطلسي لتعزيز المراقبة‎

سبيس إكس تطلق قمرًا صناعيًا لحلف الأطلسي لتعزيز المراقبة‎

المصدر: رويترز

انطلق صاروخ من طراز فالكون-9 تابع لشركة سبيس إكس من ولاية فلوريدا الأمريكية، يوم الأربعاء، حاملاً قمرًا صناعيًا للاتصالات، أنتجته لوكسمبورغ، ضمن خطة لتوسيع مجال المراقبة لحلف شمال الأطلسي وتعزيز قدرته على ردع الهجمات الإلكترونية على بلدان الحلف.

وأطلق الصاروخ في الساعة الـ 4:25 مساء الـ(21:25 بتوقيت غرينتش) من قاعدة كيب كنافيرال التابعة لسلاح الجو الأمريكي، بعد تأجيل الرحلة لأربع وعشرين ساعة بسبب خلل فني.

وهذا ثاني صاروخ تطلقه شركة سبيس إكس المملوكة للملياردير إيلون ماسك هذا العام.

ويجيء الإطلاق قبل أسبوع من الموعد المقرر لقيام الشركة، ومقرها كاليفورنيا، بإجراء الاختبار الأول المرتقب للصاروخ (فالكون هيفي) الأكبر حجمًا والأكثر قوة من الصاروخ فالكون 9.

 ويأتي قمر الاتصالات الجديد في إطار مشروع مشترك بين حكومة لوكسمبورغ وشركة خاصة للاتصالات بهدف الوفاء بالتزامات البلاد الدفاعية المتنامية تجاه حلف الأطلسي.

 وقال وزير الدفاع في لوكسمبورغ اتين شنايدر، في مؤتمر صحفي يوم الثلاثاء، إن القمر الصناعي الجديد المسمى (جاف سات-1) سيوفر خدمات، منها: تعزيز الحماية الإلكترونية لشركاء بلاده في الاتحاد الأوروبي وحلفائها في الأطلسي ومنهم الولايات المتحدة، كما سيخدم القمر أمن الاتصالات المدنية.

وقالت شركة سبيس إكس، إنه بعد رحلة استمرت 34 دقيقة، أطلق القمر الصناعي بنجاح في مداره حيث سيستقر على ارتفاع 36 ألف كيلومتر، وسيدور حول الأرض لمدة 15 عامًا.

وقال متحدث باسم وزير الدفاع شنايدر، إن القمر الذي تكلف 279 مليون دولار، ويزن حوالي أربعة أطنان ونصف الطن، جزء من سياسة أكبر لمضاعفة إسهامات بلاده في حلف الأطلسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com