تغريم ناشطة فرنسية 3000 يورو لمعاداتها الإسلام

تغريم ناشطة فرنسية 3000 يورو لمعادا...

كريستين تاسان عبرت صراحة عن كراهيتها للإسلام ووصفته بـ "الحثالة" واعتبرته خطرا على فرنسا.

المصدر: إرم- من وداد الرنامي

قضت المحكمة الجنائية بمدينة بيلفور في فرنسا الجمعة على المدعوة كريستين تاسان بالسجن ثلاثة أشهر مع وقف التنفيذ، وأدائها غرامة قدرها 3000 يورو بتهمة ”التحريض على الكراهية و العنصرية“، على إثر الشتائم التي تلفظت بها بحق الدين الإسلامي بتاريخ 13 تشرين الأول/أكتوبر 2013.

ونشر آنذاك على موقع يوتيوب فيديو تظهر فيه المعنية بالأمر وهي تجادل بعض المسلمين أمام مسلخ مؤقت أقيم بمناسبة عيد الأضحى.

وجاء على لسان الناشطة الكلمات التالية التي أدانتها :“نعم أنا اكره الإسلام وبعد؟ أنا فخورة بذلك. الإسلام حثالة وهو يشكل خطرا على فرنسا“.

ورفع بعدها ”الائتلاف لمناهضة العنصرية والاسلاموفوبيا“ شكوى إلى القضاء الفرنسي، فيما رفضت المحكمة الجنائية تعيين إمام المسجد الأكبر في بيلفور كطرف مدني في الدعوى، وكذا الشكاوى التي تقدمت بها جمعيتين إسلاميتين أخريين.

وحضرت المتهمة إلى المحاكمة التي أجريت بتاريخ 2 تموز/يوليو الماضي وهي ترتدي الألوان الثلاثة للعلم الفرنسي (الأزرق و الأبيض و الأحمر )، وقالت إن كلماتها كانت ”للتحريض على رفض المسلمين وتحديدهم كخطر على فرنسا“.

وعلقت كاترين تاسان على الحكم في فيديو نشرته على يوتوب قائلة: ”هناك على الأقل محكمة إسلامية في فرنسا، إنها محكمة بيلفور. لقد قرر قضاة بيلفور تطبيق الشريعة“.

وعبر محاميها عن استغرابه من الحكم الصادر في حق موكلته، مبررا أن كلماتها كانت معادية للإسلام وليس للمسلمين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com