ظل ”بودجمون“ يخيّم على اجتماع برلمان كتالونيا بشأن الحكومة – إرم نيوز‬‎

ظل ”بودجمون“ يخيّم على اجتماع برلمان كتالونيا بشأن الحكومة

ظل ”بودجمون“ يخيّم على اجتماع برلمان كتالونيا بشأن الحكومة
Carles Puigdemont, the dismissed President of Catalonia, arrives to speak after watching the results of Catalonia's regional election in Brussels, Belgium, December 21, 2017. REUTERS/Francois Lenoir

المصدر: رويترز

اجتمع برلمان إقليم كتالونيا، اليوم الأربعاء، في خطوة أولى نحو تشكيل حكومة محلية، لكن تساؤلات خيّمت على الاجتماع بشأن إمكانية عودة زعيم الإقليم المخلوع، كارلوس بودجمون، ومواصلة مساعيه للاستقلال عن إسبانيا.

واقترح أنصار بودجمون أن يحكم الصحفي السابق الإقليم الغني عبر دائرة تلفزيونية من منفاه الاختياري في بروكسل، التي فرّ إليها؛ خوفًا من إلقاء القبض عليه في اتهامات بإثارة الفتنة والخيانة.

وفرضت الحكومة الإسبانية الحكم المباشر على الإقليم الذي يزيد حجم اقتصاده عن اقتصاد البرتغال، بعد أن أعلنت حكومة بودجمون السابقة الاستقلال من جانب واحد.

ومع ذلك، فازت الأحزاب المؤيدة للانفصال بأغلبية بسيطة في انتخابات محلية، جرت في ديسمبر/ كانون الأول.

وفي علامة على القوة التي تتمتع بها الأحزاب الساعية للانفصال، انتخب برلمان كتالونيا، اليوم، السياسي المؤيد للاستقلال روجر تورينت رئيسًا له.

لكن الحركة الانفصالية أصابها الضعف؛ بسبب هروب 5  من أعضاء البرلمان، من بينهم بودجمون، إلى بروكسل واحتجاز السلطات الإسبانية لثلاثة آخرين؛ لدورهم في الاستفتاء غير المشروع الذي جرى في أكتوبر/ تشرين الأول.

وفي وقت متأخر، أمس الثلاثاء، قال الحزبان الانفصاليان الرئيسيان إنهما سيساندان انتخاب بودجمون رئيسًا.

ومن المتوقع أن يُجرى أول تصويت لاختيار رئيس للإقليم يوم 31 يناير/ كانون الثاني.

ورفض رئيس وزراء إسبانيا، ماريانو راخوي، أي حديث عن إمكانية أن يدير بودجمون الإقليم عبر تطبيق (سكايب)، باعتبار الخطوة منافية للعقل، في حين قال خبراء قانونيون في برلمان كتالونيا إن بودجمون لا يمكن أن يؤدي اليمين في حال فوزه دون أن يحضر بنفسه إلى مقر البرلمان.

لكن القرار النهائي ما زال بيد لجنة يشكلها برلمان كتالونيا، اليوم.

وقال راخوي إنه سيطعن أمام المحاكم في أي تحرك يسمح بعودة بودجمون لرئاسة كتالونيا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com