إسرائيل توافق على بناء 352 منزلًا في مستوطنات الضفة الغربية – إرم نيوز‬‎

إسرائيل توافق على بناء 352 منزلًا في مستوطنات الضفة الغربية

إسرائيل توافق على بناء 352 منزلًا في مستوطنات الضفة الغربية
A Palestinian stands on his property overlooking the Israeli settlement Har Homa, West Bank, February 18, 2011. U.S. President Barack Obama called Palestinian President Mahmoud Abbas on Thursday in an attempt to prevent the upcoming vote on an United Nations resolution condemning Israeli settlements. The Palestinian Authority and other Arab nations have pushed for the UN Security Council to vote on the resolution which is scheduled to take place today. UPI/Debbie Hill

المصدر: رويترز

أعلنت حركة مناهضة للاستيطان اليوم الخميس، أن إسرائيل أعطت موافقة نهائية على بناء 352 منزلًا في مستوطنات في الضفة الغربية المحتلة، وهو ما يعتبره الفلسطينيون تهديدًا لامكانية إقامة دولتهم المستقبلية.

وقالت حركة ”السلام الآن“ إن اجتماعًا عقدته لجنة للتخطيط في الإدارة المدنية للضفة الغربية، التابعة للجيش الإسرائيلي، أمس الأربعاء وافقت أيضًا على الدفع بخطط بناء 770 منزلًا في مستوطنات أخرى.

والمستوطنات واحدة من أصعب القضايا ضمن الجهود الرامية إلى استئناف محادثات السلام الإسرائيلية الفلسطينية المتوقفة منذ 2014.

وقال النائب الفلسطيني مصطفى البرغوثي عن قرار اللجنة ”أعتقد أن ما تقوم به إسرائيل هو عملية مخططة جيدًا ومقصودة لتدمير حل الدولتين، واحتمال إقامة دولة فلسطينية“.

ويريد الفلسطينيون الضفة الغربية لتكون جزءًا من دولتهم المستقبلية، إلى جانب القدس الشرقية وقطاع غزة.

وتعتبر معظم الدول المستوطنات التي بنتها إسرائيل على أراضٍ احتلتها في حرب 1967 غير قانونية.

وترفض إسرائيل اعتبار المستوطنات غير قانونية.

وتقول الحكومة الإسرائيلية إن مستقبل المستوطنات يجب أن يتحدّد خلال محادثات السلام، وإن رفض الفلسطينيين الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية، وإعلان انتهاء الصراع المستمر منذ عقود هما العقبة الحقيقية أمام السلام.

ويعيش نحو 500 ألف إسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة وفي القدس الشرقية، وهي مناطق يقطنها أكثر من 2.6 مليون فلسطيني.

وقالت هاجيت أوفران المتحدثة باسم حركة ”السلام الآن“ إن الموافقات الجديدة على البناء لا تشكل ”تغيّرًا كبيرًا“ عن وتيرة العام الماضي الذي شهد موافقة إسرائيل على بناء 6742 مشروعًا استيطانيًا في الضفة الغربية، وهو رقم وصفته ”السلام الآن“ أنه كان الأعلى منذ 2013.

لكنها أشارت إلى أن الكثير من مشاريع الاستيطان في الآونة الأخيرة وضعت في عمق الضفة الغربية، ”خاصة في أماكن سيتعيّن على إسرائيل (إخلاؤها) حال التوصل إلى اتفاق (سلام)، بما يعني أن حكومتنا تحاول منع حل الدولتين“.

وربط البرغوثي بين تزايد الأنشطة الاستيطانية وانتخاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في 2016، وهو جمهوري لا ينتقد تعامل إسرائيل مع مثل تلك الملفات كسلفه باراك أوباما.

وقال لرويترز:“كان بإمكان الولايات المتحدة وقف بناء تلك المستوطنات“.

وكانت أحدث خطط لبناء المستوطنات قد أعلنت للمرة الأولى هذا الأسبوع على لسان وزير الدفاع الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان.

ولدى سؤاله عنها، قال مسؤول في وزارة الخارجية الأمريكية يوم الثلاثاء الماضي، إنه ليس هناك تغيير فيما يخص سياسة بلاده حيال المستوطنات، وإن الحكومة الإسرائيلية أوضحت أنها من الآن فصاعدًا ”ستأخذ في الاعتبار قلق الرئيس، وهي تمضي قدمًا في تبني سياسة تتعلق بالأنشطة الاستيطانية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com