الشرطة الصينية تقتل عشرات المسلحين جنوب البلاد

الشرطة الصينية تقتل عشرات المسلحين...

وكالة أنباء الصين شنخوا تؤكد وقوع هجوم على مركز للشرطة بالأسلحة البيضاء بمنطقة شنجيانغ جنوب البلاد حيث يسعى انفصاليون إسلاميون إلى الاستقلال وتشكيل دولة تسمى تركستان الشرقية.

بكين-قالت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) اليوم الثلاثاء إن الشرطة الصينية قتلت بالرصاص عشرات المهاجمين المسلحين بسكاكين صباح أمس الاثنين بعد ان نفذوا هجومين في بلدتين بمنطقة شينجيانغ بغرب البلاد.

وأضافت نقلا عن الشرطة أن عصابة مسلحة بالسكاكين هاجمت في بادئ الأمر مركزا للشرطة ومكاتب حكومية في بلدة ايليشكو بمقاطعة شاشي وان بعض افرادها توجهوا إلى بلدة هوانجدي المجاورة وهاجموا مدنيين وحطموا ست عربات وأضرموا فيها النيران.

وجاء في التقرير المقتضب إن ”ضباط الشرطة قتلوا بالرصاص في موقع الحدث العشرات من افراد العصابة.“

وقالت شينخوا إن تحقيقا أوليا أوضح أنه ”هجوم ارهابي منظم ومتعمد.“

وقال التقرير إن القتلى والمصابين ليسوا من الويغور فقط بل منهم افراد من قومية هان التي تمثل اغلب سكان الصين.

وتقع شاشي التي يطلق عليها الويغور اسم ياركانت في الجزء الجنوبي الغربي من شينجيانغ الذي أغلب سكانه من الويغور والقريب من الحدود مع طاجيكستان وباكستان وأفغانستان.

وتشهد شينجيانغ التي يعيش فيها الكثير من الويغور الناطقين بالتركية منذ سنوات اعمال عنف تلقي الحكومة بالمسؤولية فيها على متشددين إسلاميين وانفصاليين تقول انهم مصممون على إقامة دولة مستقلة تسمى تركستان الشرقية.

وتقول الصين إن متشددي الويغور تمركزوا في دول منها أفغانستان وباكستان في السنوات الأخيرة وإن مبعوث الصين الخاص إلى الشرق الأوسط قال هذا الأسبوع إن بعضهم تدرب على الأرجح في سوريا والعراق.

ولم يتضح السبب في تأخير الاعلان عن الهجوم إلى اليوم الثلاثاء بعد مرور اكثر من يوم على وقوعه

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com