في ظل العزوف عن الخدمة العسكرية.. إسرائيل تنوي مضاعفة عدد البدو في جيشها

في ظل العزوف عن الخدمة العسكرية.. إسرائيل تنوي مضاعفة عدد البدو في جيشها

المصدر: معتصم محسن – إرم نيوز

أمر رئيس الأركان الإسرائيلي غادي إيزنكوت بمضاعفة عدد البدو الذين يعملون في الجيش الإسرائيلي في عام 2018، في خطوة تستهدف زيادة عدد المنتسبين إلى الجيش، في ظل ضعف الإقبال على التجنيد الذي يواجهه الجيش الإسرائيلي.

وقال تقرير نشرته القناة السابعة العبرية اليوم الإثنين، إن إدارة الجيش توجهت إلى خطة دمج الأقليات في المجتمع الإسرائيلي وتوجيههم إلى الخدمة العسكرية.

وأكد ضابط كبير في الجيش، ”أن التجنيد في الجيش الإسرائيلي هو منصة ممتازة وأخلاقية ومعيارية لإدماج أفراد الأقليات في المجتمع الإسرائيلي“، مضيفًا ”أن المجتمع البدوي يعمل في الجيش منذ سنوات عديدة منذ إقامة الدولة وسنضاعف ذلك“.

وأعلنت إدارة الجيش، أنها ولأول مرة ستقوم بتجنيد المواطنين البدو في سلاح الجو الإسرائيلي.

ويعمل في الجيش الإسرائيلي 982 بدويًا (في الجيش)، منهم 659 في (الخدمة الإلزامية)، و 323 في (الجيش الدائم) ، ”حوالي 11% من الجنود البدو يعملون قادةً وضباطًا في الجيش، مقارنة مع 22% من مجموع السكان“.

و أجرى الجيش عملية في عكا، شملت فحص البيانات والبحوث واستخلاص النتائج، وتم تطوير نموذج التوظيف الجديد للبدو، الذي يهدف إلى معالجة السكان البدو وتصرفاتهم، للحيلولة دون وقوع مشاكل خلال فترة الخدمة في الجيش، عدا إخضاعهم إلى دورات لتحسين لغتهم العبرية.

وفي العام الماضي (2017)، تم تنفيذ عدد من المشاريع لزيادة توظيف البدو، وخلال هذا العام  ينوي الجيش الإسرائيلي ”الضغط “ لتحقيق الهدف الذي حدده رئيس الأركان ومضاعفة عددهم.

وكان وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، قد أكد في وقت سابق على الأهمية التي توليها الدولة للسكان البدو، وأنه سيعمل على دمجهم تمامًا في الخدمة العسكرية والمجتمع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com