انزعاج أممي من ”الرد الإسرائيلي المفرط“ – إرم نيوز‬‎

انزعاج أممي من ”الرد الإسرائيلي المفرط“

انزعاج أممي من ”الرد الإسرائيلي المفرط“

نيويورك – أبلغ مسؤول الشؤون السياسية بالأمم المتحدة جيفري فيلتمان مجلس الأمن الجمعة أن الأمم المتحدة تدين إطلاق الصواريخ من غزة على إسرائيل والتي انهت هدنة انسانية لمدة خمس ساعات لكنها ”تشعر بالانزعاج تجاه الرد الإسرائيلي المفرط“.

وقال فيلتمان أمام جلسة طارئة للمجلس ”إسرائيل لديها قلق أمني مشروع ونحن ندين إطلاق الصواريخ بشكل عشوائي من غزة على إسرائيل مما أنهى وقفا مؤقتا لإطلاق النار. لكننا نشعر بالانزعاج من الرد الإسرائيلي المفرط“.

وصعدت إسرائيل هجومها البري على قطاع غزة بالمدفعية والدبابات والزوارق وأعلنت انها قد ”توسع بشكل كبير“ عملية يقول مسؤولون فلسطينيون انها تقتل أعدادا كبيرة غير مسبوقة من المدنيين.

ومن جهته أشاد مندوب إسرائيل لدى الأمم المتحدة بمواقف أمريكا وبريطانيا وفرنسا الداعمة لبلاده، قائلاً إن إسرائيل دخلت غزة لاستعادة الهدوء ومحاربة ”عناصر إرهابية“، فيما طالب مندوب فلسطين برفع الحصار وتوفير الحماية الدولية للفلسطينيين.

كي مون إلى الشرق الأوسط السبت
يتوجه الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون إلى الشرق الأوسط السبت سعيا لانهاء أعمال العنف في غزة، كما أعلن الجمعة مساعده للشؤون السياسية جيفري فلتمان في مستهل جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي غداة بدء العملية البرية الإسرائيلية في قطاع غزة.

ولم يحدد فلتمان المحطات التي سيتوقف فيها الأمين العام.

وقال فلتمان إن حل الدولتين هو الطريقة الوحيدة لكسر دوامة العنف ”التي لا يبدو لها قرار“ بين إسرائيل والفلسطينيين.

وقال إن ”الأمين العام مستعد للقيام بدوره. سيغادر إلى المنطقة غدا للتعبير عن تضامنه مع الإسرائيليين والفلسطينيين“.

وأضاف أن زيارة الأمين العام ستساعد الفلسطينيين والإسرائيليين ”بالتنسيق مع الفاعلين الاقليميين والدوليين لانهاء العنف والتوصل إلى سبيل للمضي قدما“.

وكرر فلتمان دعوة الأمم المتحدة للوقف الفوري لإطلاق النار بين إسرائيل وحركة حماس.

وقال ”إذا لم نعالج الأسباب العميقة التي أدت إلى التصعيد الحالي، سيتكرر هذا العنف الرهيب مرارا وتكرارا. لا يمكننا العودة“ إلى الوضع السابق.

وأضاف ”ما أن يعود الهدوء، لا بد من العمل فورا على معالجة الأسباب الكامنة“ للنزاع، وعدد من بين هذه الأسباب تهريب الاسلحة، وإعادة فتح المعابر في قطاع غزة، والحوكمة في الجانب الفلسطيني.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com