البنتاغون يعترف بإجراء تحقيق حول الأجسام الطائرة مجهولة الهوية

البنتاغون يعترف بإجراء تحقيق حول الأجسام الطائرة مجهولة الهوية

المصدر: د ب أ

ذكرت صحيفة ”نيويورك تايمز“ يوم السبت أن وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أكدت أنها حققت في سرية في تقارير بشأن ظواهر غير مبررة في السماء، وذلك في إطار برنامج عمل استمر طوال خمس سنوات منذ عام 2007 وحتى 2012 داخل البنتاجون.

وحصل البرنامج الذي أطلق عليه ”تحديد التهديدات المتقدمة في الفضاء“، على تمويل بلغ 22 مليون دولار سنويا، من أجل التحقيق في تقارير عن وجود أجسام طائرة مجهولة الهوية.

وعزت الصحيفة إنشاء البرنامج إلى عضو مجلس الشيوخ عن ولاية نيفادا، هاري ريد، الذى قاد الفصيل الديمقراطي في مجلس الشيوخ طوال 12 عامًا منذ عام 2005 حتى كانون الثاني/يناير الماضي عندما تقاعد من الكونجرس. وكان الديمقراطيون اليساريون حصلوا على أغلبية في مجلس الشيوخ بعد فوزهم في انتخابات الكونغرس عام 2006 .

وذهبت معظم مخصصات البرنامج البالغ قيمتها 22 مليون دولار سنويا – والتي تم اقتطاعها من ميزانية وزارة الدفاع الأمريكية البالغة 600 مليار دولار – لصالح شركة ”بيجيلو ايروسبيس“ التي تتخذ من ولاية نيفادا مقرًا لها. ويملك الملياردير روبرت بيجيلو، صديق السيناتور ريد وفقًا للصحيفة، الشركة التي لا تزال تحتفظ بعقود اتحادية من بينها عقود مبرمة مع إدارة الطيران والفضاء الأمريكية ”ناسا“.

وأفادت الصحيفة بأن مسؤول الاستخبارات العسكرية الذي قاد البرنامج منذ عام 2007، لويس إليزوندو، قال إن ”البرنامج استمر حتى بعد توقف التمويل في عام 2012“. يذكر أن إليزوندو غادر البنتاجون في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com